سرقات في وضح النهار على طائرة جو بايدن.. ما القصة؟

سرقات في وضح النهار على طائرة الرئيس الأمريكي جو بايدن، تثير ضجة واسعة في واشنطن.. هذا ما كشف عنه تقرير إخباري نُشر في موقع بوليتيكو الأمريكي.

السرقات على الطائرة كانت تتم في غرفة المراسلين الصحفيين المرافقين لبايدن إذ أقدم عدد من الصحفيين على مدى سنوات بحشو حقائبهم بهدوء من مقتنيات الغرفة قبل النزول من الطائرة.

"رابطة مراسلي البيت الأبيض" أرسلت رسالة بالبريد الإلكتروني إلى أعضائها تحمل تحذيراً صارماً من أن احتفاظ الصحفيين بعناصر مفقودة من غرفة الصحافة كتذكارات لم يمر من دون ملاحظة في إشارة منها الى كشف السرقات التي تمت.

في العادة طاقم الطائرة يوزع أكياساً صغيرة من حبات الشوكولاته تحمل الختم الرئاسي وتوقيع الرئيس الأمريكي على الصحفيين أما الأكواب وغيرها من الأواني التي تحمل شعار "إير فورس وان" فهي متاحة للشراء عبر الإنترنت، ولا يحق للصحفيين أخذها عند النزول من الطائرة.

أصوات ارتطام الأطباق والأواني الزجاجية ببعضها داخل حقائب الظهر الخاصة بالصحفيين كان يظهر بصورة ملفتة أثناء نزولهم من الطائرة.

بايدن عندما يسافر يرافقه 13 صحفياً يجلسون في مقصورة في الجزء الخلفي من طائرة البوينغ الرئاسية، وتقوم وسائل الإعلام بدفع تكاليف سفر الصحفيين، ويشمل ذلك الوجبات والمشروبات التي تقدم لهم على متن الطائرة.

شاهد أيضا

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com