"يعسوب سيناء" في إسرائيل.. ظاهرة تثير قلق العلماء

موطنه الأصلي شبه الجزيرة العربية وشمال أفريقيا.. فما الذي أتى بـ "يعسوب سيناء" إلى كيبوتس "نيوت سيمادار" الإسرائيلي في صحراء عربة؟!!

تساؤلات أثارتها الظاهرة الغريبة، أشارت بأصابع الاتهام نحو "التغير المناخي".

بحسب تقرير لصحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، كونها المرة الأولى التي يتم فيها ملاحظة تكاثر لهذا النوع من الحشرات في إسرائيل، بعد أن تم رصده خلال مسح "BioBlitz"، الذي يهدف إلى توثيق الحياة النباتية والحيوانية في منطقة معينة.

ورغم تأكيد البروفيسور "زوهار ياناي" من جامعة تل أبيب أن "خطاف سيناء" هو من ضمن أنواع حشرات يمكنها الطيران لمسافات طويلة، والتكيف مع بيئات جديدة، إلا أنه من غير المؤكد ما إذا كانت "الحشرة" مهاجرة أم أن وجودها في إسرائيل هو ظاهرة مؤقتة.

وبما أنها تعتمد على الماء في المراحل الأولى من دورة حياتها، يتصدّر "التغير المناخي" مقدّمة الأسباب التي من المحتمل أن تكون أدت إلى وجود "يعسوب سيناء" في إسرائيل.

فرغم أن صحراء عربة تتسم بشدة الجفاف، إلا أن التصحّر الناجم عن تغير المناخ في شمال إفريقيا والجزيرة العربية، يمكن أن يدفع هذه الحشرات للبحث عن بيئات عيش جديدة.

ويشير التقرير إلى دراسة أجريت عام 2023 حول تأثير تغير المناخ على اليعسوب والحشرات في غرب ووسط آسيا، حيث من المتوقع أن تشهد هذه الأنواع انخفاضاً كبيراً في التنوع والتوزيع في مناطق محددة مثل جنوب بلاد الشام، وغرب تركيا، وأذربيجان.

وفي حين أن الدراسة لا تتوقع انقراضها الكامل بحلول عام 2100، إلا أنه احتمال قائم مع تسبب البشر بضرر جسيم لتلك الحشرات، أو أن تكون التغيرات في المناخ أكثر تطرفاً مما هو متوقع.

Related Stories

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com