احتدام المعارك في أوكرانيا تزامنًا مع احتفالات روسيا بيوم النصر

هنا في الساحة الحمراء احتفلت موسكو بيوم النصر على ألمانيا النازية وسط عرض عسكري مهيب لكنه لم يخلُ من الحيطة والحذر.

الرئيس بوتين أشاد بالعملية العسكرية في أوكرانيا وشدد على أن "مستقبل روسيا يعتمد على المشاركين في العملية العسكرية الخاصة" على حد تعبيره.

في المقابل شهدت جبهات القتال في أوكرانيا أضخم هجوم روسي منذ بداية الحرب وصافرات الإنذار دوَّت في معظم أرجاء المدن الأوكرانية.

قصف روسي غير مسبوق بالمدفعية والصواريخ، والطائرات المسيرة لم تهدأ منذ الليلة السابقة ليوم النصر، بينما أنظمة الدفاع الجوي الأوكرانية حاولت إسقاط أكبرعدد من المسيرات الروسية التي نجح بعضها في تحقيق أهدافه.

أما أكثر الجبهات اشتعالاً على الخريطة الأوكرانية فهي "باخموت".

يبقى القتال الشرس في الأزقة والشوارع هو سيد الموقف هناك، بينما أعلن قائد مجموعة فاغنر يفغيني بريغوجين أن التقدم مستمر في باخموت ولم يبقَ إلا القليل القليل، لتصبح باخموت كاملة بقبضة الروس، وبالمقابل كييف تستعد وتتوعد لهجوم الربيع الذي طال انتظاره.

شاهد أيضا

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com