من هو الملياردير المصري الذي توعد بايدن بـ"سلاح" الناخبين اليهود؟

يقبع الرئيس بايدن بعد معمعة حظر الدعم بالأسلحة لإسرائيل مؤخرا بين مطرقة الموقف الأمريكي الحازم وسندان الشعبية "المهددة" قبيل الانتخابات الرئاسية، فتلقى تهديدا غير مباشر جاء عبر متبرع كبير من أصل مصري، هدد الرئيس الأمريكي بالحرمان من الصوت اليهودي في الانتخابات، فمن يكون حاييم سابان؟.

ولد عام 1944 بمحافظة الإسكندرية، قبل أن تهاجر عائلته عام 1956 إلى إسرائيل، خدم في الجيش الإسرائيلي، وتوجه بعد إنهاء خدمته لمجال تنظيم الحفلات الغنائية حتى عام 1973، قصد حينها فرنسا، وأسس شركة للإنتاج الموسيقي باعت آنذاك أكثر من 18 مليون سجل في ثماني سنوات، وفي عام 1983 توجه إلى لوس أنجلوس، وبدأ استيراد أفلام الكارتون من اليابان وبيعها في الأسواق الأمريكية، إلى الوقت الذي اشترى فيه عام 1995 قناة فوكس للأطفال.

أسس عام 2002 مركز بحوث سياسات الشرق الأوسط، كبُر سابان ماليا حتى بات رجل أعمال ومستثمر عالمي يتمتع بأكثر من أربعة عقود من الخبرة في بناء شركات إعلامية، وهو رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة Saban Capital LLC، وهي شركة استثمار عالمية خاصة مقرها لوس أنجلوس.

هو قرار "سيئ سيئ سيئ" أعادها حاييم ثلاث مرات في منشور له تعقيبا على قرار تعليق أمريكا لشحنة أسلحتها من أجل دعم إسرائيل فيما يتعلق باجتياح رفح، في رسالة وجهها لمساعدي بادين ستيف ريكيتي وأنيتا دان، مذكرا بتهديد غير علني بأن عدد الناخبين اليهود المهتمين بإسرائيل أكبر من عدد المسلمين الذين يهتمون بحماس، فهل ينجح الملياردير الثمانيني الذي جمع 4.5 مليون دولار لبايدن كتبرعات عام 2020 بحرمانه الصوت اليهودي في الانتخابات، والذي يشكل ناخبوه اليهود الأمريكيين 2.5 بالمئة من عدد الأصوات؟.

شاهد أيضا

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com