تصعيد لافت.. الحرب الأوكرانية تحتدم وتتوسع إلى جبهة "القرم"

القرم، جبهة تشتعل مجددًا بين أوكرانيا وروسيا، وقد تنجح في تحويل الأنظار قليلاً عن خاركيف التي شهدت ولا تزال معارك بين الجانبين، حيث نفذ الجيش الأوكراني، وفق مصادر أوكرانية، ضربات وُصفت بالمركزة، وجاءت تفاصيلها في تقرير "وول ستريت جورنال" الأمريكية.

صواريخ طويلة المدى أصابت مركز اتصالات للقوات الجوية الروسية في مدينة ألوشتا، بينما غزت وسائل التواصل فيديوهات لانفجارات هزت شبه الجزيرة دون تفاصيل عن الأضرار، وسط أنباء روسية عن اعتراض موسكو لثلاثة صواريخ من طراز "أتاكمز" فوق القرم، رافق هذا تدمير الجيش الروسي لثلاثة قوارب مسيرة أوكرانية كانت متجهة نحو شبه الجزيرة.

كل هذا في كفة ونظام ATACMS الصاروخي، الذي قدمته أمريكا لأوكرانيا ضمن حملة مساعدات بلغت 275 مليون دولار، في كفة أخرى، بعدما أجبرت ضرباته روسيا إلى تغيير مناطق تمركز معظم أسطولها في البحر الأسود وشبه جزيرة القرم، وقوّض قدرة موسكو على تنفيذ ضربات صاروخية من البحر.

القرم، "شوكة في حلق" الأوكرانيين منذ سنوات، وها هي اليوم تعود للواجهة مجددًا في محاولات لتفعيل جبهة تخفف الضعط عن خاركيف مع وصول إمدادات أمريكا المساعدة، في بقعة جغرافية حساسة قالت فيها آخر التحليلات، التي جاءت على لسان المحلل الفرنسي تيبو فويليه في "لوموند" الفرنسية، إنها تشكل أولوية استراتيجية لعام 2024 بالنسبة للرئيس الأوكراني، وتعتبر المنطقة منصة لوجستية مهمة لتزويد الجيش الروسي على الجبهة الجنوبية بالإمدادات اللازمة.

شاهد أيضا

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com