أسرع 100 مرة.. تقنية جديدة ستسحب البساط من تحت "واي فاي"

هل تصدّق أن يأتي يومٌ تستخدم فيه أضواء الشوارع والمباني ووسائل النقل للاتصال بالشبكة؟!

يبدو أنه ليس بعيداً، بعد اكتشاف تقنية جديدة تعرف باسم "Li-Fi"

في إطار تطوير تقنيات تلبي الحاجة المتزايدة إلى الاتصالات المتنقلة، لدعم متطلبات عدد متزايد من الأجهزة، والتي أدت إلى ما يعرف بـ "أزمة الطيف"

فكيف تعمل تقنية "Li-Fi"؟

صُمِّمت Li-Fi لاستخدام مصابيح LED الموفرة للطاقة، كتلك المستخدمة في العديد من المنازل والمكاتب.

ولكن مصابيح "LiFi" مجهزة بشريحة تعمل على تعديل الضوء بشكل غير محسوس للعين لنقل البيانات، ليتم استقبالها بواسطة مستقبلات الضوء.

وتشتمل التقنية على مجموعة من مصابيح الصمام الثنائي الباعث للضوء "LED" التي تشكل شبكة لاسلكية.

ووفقاً لآلية عملها تقوم المصابيح بإصدار نبضات ضوئية غير مرئية تمكن البيانات من الانتقال من وإلى أجهزة الاستقبال.

والأجهزة بدورها تجمع وتفسر البيانات المرسلة بطريقة مشابهة لفك شفرة مورس، ولكن بوتيرة أسرع بكثير، تزيد على 100 جيجابت في الثانية.

وكما هو الحال في كل الابتكارات الجديدة فتقنية "LiFi" تنطوي على سماتٍ وعيوب

ومن أهم سماتها أنها توفر نطاقاً ترددياً أكبر من الترددات الراديوية، وتفوق سرعتها 100 مرة سرعة أنظمة "Wi-Fi" الحالية، حيثُ يمكنها التنزيل بسرعة 1.5 جيجابايت في الثانية، ما يُغني عن العديد من الأجهزة، كالراوتر والمودم وبنوك الطاقة وغيرها..

والأهم، هو عدم تداخل هذه التقنية مع إشارات الراديو، ما يتيح استخدامها في البيئات التي يمثل فيها التداخل مشكلة مثل المستشفيات والطائرات والمصانع الكيميائية، وحتى في المناطق التي لا يكون فيها التردد اللاسلكي ممكناً مثل المناجم تحت الأرض.

على صعيد الأمان، فالموجات الضوئية لتقنية "LiFi" غير عابرة للجدران، ما يمنع تسريب اتصالها للعامة أو اختراقها من غرفة مجاورة، وكل ذلك بتكلفةٍ أقل.

ومن أبرز عيوبها أنها محدودة النطاق حيث يبلغ الحد الأقصى لنطاق "LiFi" عشرة أمتار فقط، بينما يصل نطاق "Wi-Fi" إلى 32 مترًا في الأماكن المفتوحة

ونظراً لكونها تقنية جديدة فمعظم الأجهزة المستخدمة اليوم لا تدعمها.

ورغم معدل النقل السريع للبيانات التي توفرها تقنية "LiFi"، إلا أن مقدمي الخدمة لا يمكنهم تقديم سرعة إنترنت متوافقة،ما يجعل الميزة الأهم لديها وهي "السرعة" غير ذات قيمة.

شاهد أيضا

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com