شح المياه والتصحر ونظم الزراعة تتصدر فعاليات "كوب28"

تصدرت قضايا شح وندرة المياه، والتصحر، ونظم الزراعة، الجلسات والفعاليات التي نظمتها الأجنحة العربية والأفريقية في اليوم 11 لـ "كوب28" على هامش مشاركتها في المؤتمر الأممي الذي تستضيفه دولة الإمارات ..

ووفقا لتقرير صندوق النقد العربي، تعاني الدول العربية ندرة المياه؛ إذ لم يتجاوز متوسـط حصـة الفرد من المياه المتجددة في عام 2021 حوالي 600 متر مكعب، ويتزايد هذا التحدي عاماً بعد عام بسبب النمو السكاني وتراجع مخزون المياه وعوامل أخرى.

نقاشات الأجنحة العربية والأفريقية أكدت على ضرورة تطوير نظم الري والزراعة ومعالجة المياه وتفعيل السياسات البيئية لتعزيز التحول الأخضر وتحقيق الاستدامة.

بلغت المساحة الزراعية الكلية في الدول العربية خلال عام 2021 نحو 75.2 مليون هكتار، تمثل 38.2 % من المسـاحة القابلة للزراعة، ويمثل شح المياه أحد العوامل التي تحد من إمكانية اسـتغلال معظم مسـاحة الأراضي القابلة للزراعة، بحسب تقرير صندوق النقد العربي.

بينما تشكل الزراعة والمياه محوراً رئيساً لمواجهة التحديات المناخية العالمية؛ إذ تسهم النظم الغذائية والزراعية في انبعاثات الغازات الدفيئة وهي في الوقت ذاته شديدة التأثر بتغير المناخ.

أبرز جناح جامعة الدول العربية في "كوب28" النظم الزراعية في المنطقة العربية، وسبل تعزيز الإنتاج الزراعي لتحقيق الأمن الغذائي، فيما تركزت جلسات جناح المغرب على قضية شح وندرة المياه، بينما جناح أفريقيا ركز على الجفاف وتناول جناح ليبيا تسارع التصحر بسبب الأضرار المناخية.

شاهد أيضا

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com