أعضاء ”البيت اليهودي“ ينهالون بالضرب على نشطاء – إرم نيوز‬‎

أعضاء ”البيت اليهودي“ ينهالون بالضرب على نشطاء

مؤتمر لحزب البيت اليهودي بدولة الاحتلال الإسرائيلي يتحول إلى مشاجرة بالأيدي مع نشطاء يساريين.

القدس المحتلة- تحول مؤتمر لحزب ”البيت اليهودي“، وهو حزب سياسي يميني ينتمي لـ“الصهيونية الدينية“، إلى مشاجرة بالأيدي مع نشطاء يساريين، يطالبون بحقوق المثليين.

وأصر النشطاء على حضور المؤتمر الذي عقد أمس الأربعاء 18 فبراير/ شباط في قاعة المؤتمرات بمدينة حيفا، لتوجيه أسئلة إلى ”نفتالي بينيت“، وزير اقتصاد دولة الاحتلال ورئيس الحزب، حول موقف ”البيت اليهودي“ من قضايا الحريات.

وخلال كلمة بينيت، قام النشطاء برفع علم يعبر عما يُسمى ”الطائفة المثلية في حيفا“، الأمر الذي قابله أعضاء في البيت اليهودي، بتوجيه ضربات لهؤلاء النشطاء وطردهم من القاعة.

وطبقا لغالبية استطلاعات الرأي في دولة الاحتلال، ستحصل قائمة ”البيت اليهودي“ على قرابة 11 مقعدا، لتحتل بها المركز الرابع، كأكبر كتلة برلمانية في الكنيست القادم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com