طبيب يثير جدلاً بنتائج عمليات "شد الوجه"

حالة من الجدل أثارها طبيب التجميل هذا بعد اتهامه بتزوير نتائج عملياته.

هكذا كانت وهكذا أصبحت.. نتائج عمليات الدكتور الكوري الجنوبي كيم جي هون"، واعتماده تصوير مرضاه قبل وبعد العمليات تشير، وفق كثيرين، إلى إعادتهم سنوات للوراء.

موقع "سيرجكل دايمز" المهتم بأخبار الصحة ذهب إلى أن هناك "لغزًا" وراء الطبيب المشهور، خاصة أنه لا معلومات تفيد بأنه جراح مرخص، سوى أن موقع "تيك توك" يتيح للجميع الانضمام إليه، ومشاركة الفيديوهات مع الملايين من المهتمين بعمليات التعديل والتجميل.

الطبيب المثير للجدل يجري عملياته الجراحية في شنغهاي الصينية، إذ يبلغ سعر عملية شد الوجه التي يشتهر بها نحو 50 ألف دولار أمريكي.

مقاطع "قبل وبعد" التي يشاركها الطبيب مع رواد منصة "تيك توك" منحته شهرة واسعة، وملايين المشاهدات، ليتصدَّر عناوين الصحف والمواقع.

رواد مواقع التواصل انقسموا بين من رأى أن نتائج عمليات الدكتور "كيم" مذهلة، فيما ذهب آخرون إلى أنه طبيب "غير متمرس".. والسبب هو أن صور الأشخاص الذين خضعوا لعمليات شد الوجه تغيرت تمامًا بعد الخضوع للإجراء التجميلي بفترة وجيزة، إذ لم تشفَ جراحهم، وظهرت علامات وكدمات واضحة على وجوههم، فيما أبدى أطباء تخوفهم من صفحة الدكتور "كيم" خاصة أنه لا معلومات تؤكد إن كان طبيبًا مرخصًا أم لا.

شاهد أيضا

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com