عضو بالكنيست: نتانياهو على استعداد لإشعال المنطقة

رام الله – اعتبر عضو الكنيست الإسرائيلي، دوف حنين، من الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، أن رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو على استعداد لإشعال الشرق الأوسط من أجل مصلحة معركته الانتخابية.

وفي تصريحات لشبكة “إرم” الإخبارية، رد دوف حنين على سؤال حول عملية قصف سلاح الجو الإسرائيلي على دمشق وقال: “عملية قصف سلاح الجو الإسرائيلي بجانب دمشق هي طلقة البداية لنتنياهو للمعركة الانتخابية لم يتمكن من تشكيل حكومة بديلة فهو على استعداد لإشعال الشرق الأوسط وهذا أمر خطير جدا. الحكومة الإسرائيلية هي حكومة متطرفة غير مسؤولة وما رأيناه من قصف هو مثل على ذلك”.

وفي أعقاب قرار حل الكنيست الإسرائيلية في القراءتين الثانية والثالثة، مساء الاثنين، وبالتالي حل حكومة نتانياهو، والانطلاق إلى معركة الانتخابات المقررة ليوم 17 آذار/مارس المقبل، قال حنين: “نتنياهو يحل هذه الحكومة لأنها وصلت إلى طريق مسدود فهي غير قادرة على التقدم في أي مسار، إنها الحكومة الأسوأ فهي التي قادت حربا خطيرة في غزة ووقع دمار كبير وقتلى وجرحى خراب في غزة. وهذه الحرب لم تجلب أي امن لمواطني إسرائيل بل على العكس”.

وأضاف “في المجال الاقتصادي الاجتماعي جلبت الفقر وعدم المساواة والكثير من المشاكل. فبدل أن تحل المشاكل انتقلت إلى حكومة تحريضية تجاه الجماهير العربية للعنصرية وضاعفت المشاكل التي جلبتها بنفسها فهل نتانياهو سيربح من هذه الانتخابات. أنا غير مقتنع بذلك أعتقد أنه سيتضح في نهاية الأمر أن نتانياهو اخطأ. أتجول كثيرا في البلاد وأرى المعارضة والانتقاد الكبير على نتانياهو بما في ذلك من دعم الليكود. ممكن بعد ثلاثة أشهر نعود من الانتخابات ولإسرائيل رئيس حكومة آخر، وأتمنى ذلك”.

وعن خوض القوائم العربية في قائمة واحدة أو قائمتين لضمن تجاوز نسبة الحسم، التي تم رفعها إلى 3.25 بهدف إسقاط القوائم العربية والصغيرة، قال النائب دوف حنين: “هذه الانتخابات تضع القوائم العربية أمام تحد كبير. لدينا نسبة حسم عالية والمجتمع العربي معرض للتهديد ولذا يجب الفحص والتفكير بالتعاون ويجب أن يتم ذلك بشكل معمق وجدي وليس فقط شعارات. يجب التفكير بشكل موضوعي ما الأفضل للمجتمع العربي وما الأفضل للنضال الديمقراطي في البلاد. يجب فحص إمكانية العمل بشكل موسع وعلى أساس سياسي متفق عليه”.