مؤتمر حول الآثار النفسية للحرب على غزة

تحت شعار "غزة الجراح المخفية" نظمت مؤسسة "سوا" مؤتمرها العاشر الهادف لتسليط الضوء على آثار الحروب المتكررة التي استهدفت غزة.

رام الله – تحت شعار ”غزة الجراح المخفية“ نظمت مؤسسة ”سوا“ مؤتمرها العاشر في مقر جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في مدينة البيرة الهادف لتسليط الضوء على آثار الحروب المتكررة التي استهدفت غزة وأبعادها النفسية على الفرد والمجتمع.

وتبدو الأوضاع للعاملين فى هذا المجال والقريبين منه قد تفاقمت بشكل كبير، إن لم تكن قد وصلت إلى حد خطير يهدد حياة الكثيرين.

وتقول مديرة ”سوا“، أهيلة شومر: ”(غزة الجراح) جاء ليقول للناس والسياسين إنّ عليكم الانتباه لحالة الناس النفسية بعد الحرب على غزة، خاصة بعد فقدانهم منازلهم وأبنائهم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة