شركات فلسطينية تواجه الإجراءات الإسرائيلية في إعمار غزة

شركات الصناعات الإنشائية الفلسطينية تواجه صعوبات إسرائيلية في إدخال موادها وصناعاتها لقطاع غزة.

رام الله- تواجه شركات الصناعات الإنشائية الفلسطينية صعوبات إسرائيلية في إدخال موادها وصناعاتها لقطاع غزة، إذ تعمل على سلطات الاحتلال على تأخير وصولها في موعدها المحدد، مما يقلل من وتيرة سير عملية إعادة الإعمار، ويسمح للمواد القادمة من الجانب الإسرائيلي بمنافستها.

وأعرب الأمين العام لاتحاد العام للصناعات الفلسطينية، عودة شحادة خلال معرض للصناعات الإنشائية الفلسطينية في رام الله، عن رفضه للآلية المتبعة لتنفيذ عملية إعادة الإعمار، لأن الجانب الإسرائيلي يسمح بدخولها بشكل مقنن، وتحتوي على نوع من الإهانة للمواطن الفلسطيني، وفق تعبيره.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع