الزبداني.. آخر قلاع القلمون في مرمى حزب الله ( فيديو إرم )

المنطقة الجبلية على طول الحدود تعتبر عمقا استراتيجيا وطريق إمداد مهم لحزب الله الحليف الوثيق لدمشق .

المصدر: إرم - دمشق - إعداد ومونتاج : عبدو حليمة

على الرغم من مشاركة حزب الله في معظم المعارك التي تخوضها القوات الحكومية في سوريا إلا أن الحزب يولي معركة القلمون أولوية قصوى.. حيث تعتبر المنطقة الجبلية عمقا استراتيجيا وطريق إمداد مهم لحزب الله الحليف الوثيق لدمشق .

ولذلك استماتت القوات المهاجمة هناك لإخراج المعارضة السورية المسلحة وجبهة النصرة من المدن والبلدات والجرود الممتدة في القلمون غير مكترثة بالخسائر البشرية الكبيرة التي تكبدتها هذه القوات. وقد نجح الجيش السوري وحزب الله في السيطرة على معظم التلال والجبال والمدن.

لكن الجغرافيا التي بقيت تحت سيطرة المعارضة وجبهة النصرة هي جغرافيا مؤثرة بل وتشكل نقاط ارتكاز لشن هجمات مضادة قد تفقد حزب الله والنظام كل ماسيطروا عليه سابقا.

ولذلك تم التخطيط لضربة استباقية تحت مسمى البركان الثائر في مدينة الزبداني التي تعد من أكبر وآخر المدن الخاضعة لسيطرة المعارضة في القلمون منذ عام 2012 .

وقد بثت القنوات الموالية للنظام وحزب الله مشاهد تبين شراسة المعارك واستخدام شتى أنواع الأسلحة المتوسطة والثقيلة إضافة إلى سلاح الجو والتي أدّت حتى اليوم، إلى تقدم القوات السورية في أحياء السلطاني والجمعيات، بينما تدور اشتباكات عنيفة في محيط جامع الهدى داخل المدينة

فيما استهدف مسلحوا المعارضة تمركزات لحزب الله في منطقة حاجز الحورات ما أسفر عن قتلى بين صفوف عناصر حزب الله.
وقال مسلحو المعارضة إنّهم دمروا دبابات حكومية قرب قصر السعودي وإنّ ثمة اشتباكات دائرة في منطقة الدرجة مع القوات الحكومية.

وتفيد مصادرعسكرية سورية بأن السيطرة على الزبادني تعني تأمين طريق دمشق بيروت وقطع خط الإمداد من عرسال إلى الزبداني ومنها إلى ريف دمشق، حيث يعتبر خط إمداد رئيس لمسلحي المعارضة في ريف العاصمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة