ولي العهد المغربي يشارك في جنازة مسؤول عسكري

الابن البكر للملك محمد السادس يحضر جنازة المفتش العام للقوات المسلحة الملكية وقائد المنطقة الجنوبية في سابقة هي الأولى من نوعها.

في سابقة هي الأولى من نوعها، تقدم ولي عهد المغرب الأمير الحسن (12 عاما) جنازة مسؤول عسكري كبير في المغرب.

ورغم صغر سن الابن البكر للملك محمد السادس الذي احتفل قبل أيام بعيد ميلاده الثاني عشر، فقد تم اختياره ليحضر جنازة مسؤول عسكري رفيع، لما يحمله ظهور ولي العهد في مثل هذه المناسبات من دلالات.

وحضر ولي العهد مراسيم الجنازة في مسجد ومقبرة الشهداء بالرباط ثم تم دفن جثمان الجنرال عبد العزيز بناني، المفتش العام للقوات المسلحة الملكية وقائد المنطقة الجنوبية، سابقا، والذي وافته المنية صباح الأربعاء بالرباط بعد صراع طويل مع المرض.

واعتاد الأمير مولاي رشيد، شقيق الملك محمد السادس حضور مراسيم الجنازات على الصعيدين الوطني والدولي، إلا أن هذه هي المرة الأولى التي يشارك فيها ولي العهد بمثل هذه المناسبات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com