صور.. حرائق وفوضى ببوركينا فاسو غضبا من التمديد للرئيس

الحكومة تتخلى عن خططها لإصدار التشريع الذي يسمح بإعادة ترشح الرئيس بعد اقتحام آلاف الأشخاص البرلمان ومبنى التلفزيون الرسمي.

واجادوجو – تظاهر آلاف البوركينيين، في العاصمة واغادوغو، للتنديد بمشروع القانون الحكومي الهادف إلى تعديل إحدى مواد الدستور بما يسمح بتمديد الفترات الرئاسة.

ويهدف التعديل الدستوري إلى فتح الطريق أمام ترشح آخر للرئيس ”بليز كومباوري“ لانتخابات 2015 الرئاسية وهو الذي يترأس البلاد منذ 27 عاما.

وعلى الفور، تخلت الحكومة اليوم الخميس عن خطط لإصدار التشريع الذي يسمح بإعادة ترشح كومباوري بعد اقتحام آلاف الأشخاص البرلمان ومبنى التلفزيون الرسمي.

وأكد وزير الاتصالات الآن إدوارد تراوري أن الحكومة تخلت عن مشروع لتعديل الدستور لإزالة البند الذي يقصر حكم الرئيس بفترتين ليتيح المجال لكومباوري أن يخوض الانتخابات الرئاسية مرة أخرى العام المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com