صور.. أم تبعث الحياة في ابنتها المتوفاة

والدان يُحييان ذكرى طفلتهم المتوفاة، من خلال التقاط صور لهم مع جثتها الصغيرة، ليتمكنوا من تكريم ذكراها والاعتراف بها كعضو في أسرتهم لمدى الحياة.

المصدر: إرم- من منى مصلح

اعتادت المصورة المحترفة ليندسي ناتزك على أخذ صور للحظات الجميلة والسعيدة في حياة الأشخاص، إلا أنها الآن أصبحت على يقين بأن جمال الصور يمكن أن ينبع من لحظات الحزن الشديد أيضاً.

فقد قرر ريتشارد وإميلي ستايلي إحياء ذكرى طفلتهم التي فارقت الحياة قبل ولادتها، من خلال التقاط صور لهم برفقة جثة الطفلة الصغيرة، ليتمكنوا من تكريم ذكراها والاعتراف بها كعضو في أسرتهم لمدى الحياة.

وكانت قد أصيبت إميلي بالذعر عندما لاحظت انعدام حركة جنينها، فهرعت إلى المستشفى، لكن الأطباء أكدوا لها من خلال نتائج الفحوصات أن الحبل السري قد التف حول عنق الجنين ما أدى إلى وفاته.

أجريت عملية قيصرية لإميلي في صباح اليوم التالي، وأصرت أميلي عل الاستعانة بالمصورة المحترفة ليندسي ناتزك لتصوير الطفلة لحظة الولادة وعند غسلها وإعطائها لأمها لتحملها للمرة الأولى والأخيرة.

قضى الوالدان 9 ساعات كاملة برفقة طفلتهم الميتة في المستشفى، وتمكنت ناتزك من التقاط صور مؤثرة، ونشرها الوالدان لاحقاً عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، لتصبح هذه الصور كل ما يمتلكانه من ذكريات ثمينة لأبنتهم المتوفاة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com