الثوب الفلسطيني يواكب الموضة

الثوب الفلسطيني يواكب الموضة

المصدر: إرم- من رموز النخَال

تُصمم الفلسطينية سعدية عجاج الثوب الفلسطيني بطريقة عصرية و مُبتكرة، حيث تُبدع في ابتكاره بالطرق الحديثة لتحافظ عليه وتجعله محبباً ومرغوباً من قبل الشابات، وذلك بالدمج بين الثوب الفلسطيني القديم والفساتين الحديثة، لتخرج قطعة إبداعية تجمع بين عراقة الماضي وأصالة الحاضر، لترتديها النساء في مختلف المناسبات.

و بدأت الفكرة لدى عجاج في حياكة و تفصيل الثوب الفلسطيني على الطراز الحديث، عندما لاحظت تهميشه والعزوف عن ارتدائه باستثناء السيدات المتقدمات بالعمر، فقررت أن تُفصله بتصميم جديد وبلمسات حضارية مع الاستمرار بالحفاظ على الخطوط العريضة للتراث الفلسطيني.

وتعتبر عجاج أن التطريز لا ينفصل عن التراث الفلسطيني، و بالتالي يجب المحافظة على هذا الموروث التقليدي، والاعتزاز به والعمل من أجل الحفاظ عليه.

و اقت التصاميم التراثية الحديثة رواجا كبيرا من قبل النساء، حيث تُفصل عجاج لكل فتاة فستانا تراثيا يناسب شكل جسدها وشخصيتها، والمناسبة التي تريد ارتداءه بها.

وتبين عجاج أن التطريز ليس مهمة سهلة، بل هو مهمة تحتاج إلى الدقة والصبر والذوق، خاصة بعد دمجها للثوب التراثي القديم مع الحديث.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com