كيت ميدلتون وزوجها الأمير ويليام
كيت ميدلتون وزوجها الأمير ويليامأ ف ب (أرشيفية)

لقطات جديدة لكيت ميدلتون برفقة الأمير وليام تبدو فيها "مبتسمة"

نُشرت مساء الإثنين لقطات جديدة للأميرة كيت تبدو فيها مبتسمة إلى جانب زوجها الأمير وليام في سوق للمزارعين في وندسور (غرب لندن).

ووفق وكالة "فرانس برس"، يثير الوضع الصحي للأميرة منذ أسابيغ موجة محمومة من الشائعات والتكهنات.

وفي مقطع فيديو، كانت صحيفة "ذي صَن" الشعبية أبرز من نشره، وفي صورة فوتوغرافية بدت أكثر وضوحًا، تظهر كايت (42 عامًا) وهي تمشي مبتسمة بشعر منسدل.

وأفادت وسائل إعلام بريطانية، بأن هذه الصور للأميرة وزوجها وريث العرش البريطاني، التُقطت السبت أمام سوق لمنتجات المزارعين المحليين في وندسور، في منطقة غير بعيدة عن مقر إقامتهما العائلي الريفي.

وسبق أن التُقطت صورة الاثنين الفائت لكيت مع وليام في سيارة.

وخضعت كيت لعملية جراحية كبرى في البطن في الـ16 من يناير/ كانون الثاني. وأعلن القصر وقتذاك أنها لن تعاود مهامها العامة قبل عيد الفصح.

لكن الغياب الطويل للأميرة، التي تُعدَ من أكثر النساء اللواتي تُلتقط لهنّ صور في العالم، أفسح المجال للتحليلات على أنواعها.

إذ يُفترض أنَّ نشر صورة لأميرة ويلز، في مارس/آذار، وهي مبتسمة ومحاطة بأطفالها بمناسبة عيد الأم، يشكّل ردًّا على النظريات المتداولة ويضع حدًّا لها.

لكنّ الصورة لم تُعطِ المفعول المُتوخى منها، بل أدّت ملابسات توزيعها إلى نتيجة عكسية تماماً، بعد اكتشاف تنقيحات عدة عليها، وإعلان خمس من كبرى وكالات الأنباء التي نشرتها حذفها من خدماتها، والاعتذار الصريح لكيت التي تبنّت المسؤولية عمّا حصل بقولها إنها "مثل كثر من المصورين الهواة"، تحاول "أحياناً تنقيح" اللقطات.

وأرفقت صحيفة "ذي صن" الصورة الجديدة التي نشرتها مساء الاثنين برسالة موجهة للأميرة جاء فيها: "سعداء برؤيتك كيت".

ورأت صحيفة "ديلي ميل" أن "هذه الصورة ستُسكت نظريات المؤامرة"، و"ستُطمئن" محبي الأميرة بعد تعافيها إثر العملية الجراحية.

وأشارت صحيفة "ذي صن" إلى أن كيت ووليام حضرا، أيضًا الأحد، نشاطًا رياضيًّا شارك فيه أطفالهما الثلاثة جورج وشارلوت ولوي.

وتوقعت وسائل إعلام بريطانية خلال عطلة نهاية الأسبوع ويوم الاثنين ألا تعاود كيت مهامها العامة قبل الـ17 من أبريل/نيسان.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com