تغريم كاتبة زعمت بأنها ناجية من الهولوكوست 22 مليون دولار

تغريم كاتبة زعمت بأنها ناجية من الهولوكوست 22 مليون دولار

المصدر: إرم- (خاص) من بلقيس دارغوث

تعود تداعيات الهلوكست للظهور من جديد، ولكن هذه المرة بفضيحة رنانة بدلا من تذكير اليهود بما ارتكبه أدولف هتلر، إذ أجبرت السلطات الأمريكية كاتبة على إعادة 22.5 مليون دولار لشركة نش، بعدما زعمت بأنها يهودية نجت من الهولوكوست.

وكانت المدعوة ميشا ديفونشيسكا نشرت كتابا في العام 1997 تحت عنوان “Misha: A Mémoire of the Holocaust Years” تحدثت فيه عن مأساة فتاة يهودية من بروكسل عبرت القارة الأوروبية لوحدها بعدما ألقى النازيون القبض على والديها.

وكانت الناجية المزعومة والكاتبة التي خطت روايتها (فيرا لي) ربحتا دعوى قانونية لحقوق الملكية في العام 1998 ضد الناشرة جاين دانيال ودار النشر Mt Ivy Press بمبلغ 32.4 مليون دولار.

وعند الاستئناف أثار الخلاف فضول الناشرة دانيال، والتي بدأت تتحقق من تفاصيل الرواية والناجية المزعومة على حد سواء. وتبين أن صاحبة الرواية تملك إسما مغايرا وبأنها ليست يهودية أساساً.

وكانت الرواية ترجمت لـ 18 لغة قبل أن تعترف ديفونشيسكا بزعمها اعتناقها الدين اليهودي معتذرة من القراء، قائلة إنها تشرت بعدما تم إلقاء القبض على والديها، ما دفعها للشعور بانها “كاليهود” على حد تعبيرها.

وحكمت محكمة الادعاء عليها في 2012 بتهمة الاحتيال وبأن تصرفاتها “غير لائقة على اللإطلاق”، وبعد سلسلة دعاوى ودعاوى مضادة، أقرت محكمة ماساتشوستس الأحد، قرارا يجبرها على إعادة الأموال التي تلقتها من دار النشر، أي 22.5 مليون دولار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع