هبوط اضطراري لطائرة بعد تعرّي مسافر (صورة)

هبوط اضطراري لطائرة بعد تعرّي مسافر (صورة)

هبطت طائرة مدنية في رحلة من المكسيك إلى ألمانيا اضطراريا في الولايات المتحدة، بعد قيام مسافر بريطاني ثمل بخلع ملابسه بأكملها وتهديد أحد المسافرين.

ويواجه المسافر وهو “أوليفر غي” ويبلغ من العمر 34 سنة حكماً بالسجن يصل إلى 20 عاماً، بتهم عديدة منها تهديد مسافر بالقتل والتعري والثمالة وإرهاب ابنته البالغة من العمر ثلاث سنوات داخل الطائرة التي كانت متجهة من مدينة كانكون في المكسيك إلى فرانكفورت في ألمانيا.

ونقلت صحيفة “مترو” البريطانية عن مسافر سويسري في نفس الطائرة قوله “وقف أوليفر من مقعده وبدأ بخلع ملابسه ثم بدأ يصيح قائلاً: أنا أفضل المخدرات على المشروب… كان علي أن أواجهه ومنعه من الاقتراب من ابنتي.”

وبحسب شهود عيان فإن أوليفر أراد أيضا أن يبول في غرفة المضيفات لكن تم سحبه إلى حمام الطائرة مما أثار غضبه وقام بصفع المضيفات.

وأشارت الصحيفة إلى أن أعضاء طاقم الطائرة نجحوا بالسيطرة على أوليفر وتسليمه إلى الشرطة الأمريكية بعد هبوط الطائرة اضطراريا في فلوريدا.