آخر الأخبار

اقتراح إسلامي للتوافق على قانون انتخاب اردني
تاريخ النشر: 28 يوليو 2013 21:32 GMT
تاريخ التحديث: 20 أبريل 2020 9:43 GMT

اقتراح إسلامي للتوافق على قانون انتخاب اردني

اقتراح إسلامي للتوافق على قانون انتخاب اردني

تجدد الحركة الإسلامية في الأردن مطالبها باجراء تعديلات دستورية، تهدف إلى إزالة التناقضات بين النصوص الدستورية، وإلى التوافق على قانون انتخاب ممثل بدلاً من قانون الصوت الواحد المعمول به حاليا.

+A -A

 عمّان – (خاص)

دعا الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي الشيخ حمزة منصور إلى مؤتمر وطني برعاية ملكية يتم التوافق فيه على قانون انتخاب مقبول، فيه الحد الأدنى من المعايير.

 

وقال إنّ الحركة الإسلامية تريد إصلاح النظام بسبع نقاط منها التعديلات الدستورية، وترفض شعارات إسقاط النظام.

 

وأكد منصور خلال لقاء أقامته الحركة الإسلامية بعد صلاة التراويح مساء السبت في منزل النائب الأسبق سليمان السعد في جرش، أن مطالبة الحركة الإسلامية باجراء تعديلات دستورية، يهدف إلى إزالة التناقضات بين النصوص الدستورية، كما ينص الدستور على أنّ الشعب مصدر السلطات، وأن يكون للشعب كلمة في هذه السلطات.

 

وبين منصور أن الحركة الاسلامية لا تسعى إلى أغلبية في الأردن فالعبء يحمله الكل ولا يحمله فصيل معين.

 

وفيما يتعلق بمقاطعة الحركة الإسلامية للانتخابات البلدية والنيابية قال منصور إن الحركة الإسلامية لم تكن الوحيدة في مقاطعة الانتخابات، فقانون الصوت الواحد الحالي مزّق العشيرة الواحدة بل العائلة الواحدة، وإذا لم يُعدّل القانون فلا فائدة من دخول الحركة الإسلامية في مجلس النواب.

 

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك