معجبو ليدي غاغا يبتكرون طريقة فريدة للترويج لأغنيتها الجديدة

معجبو ليدي غاغا يبتكرون طريقة فريدة للترويج لأغنيتها الجديدة

المصدر: حنين الوعري - إرم نيوز

ابتكر معجبو المغنية ليدي غاغا طريقة فريدة لجذب المزيد من الانتباه والاهتمام لأغنيتها الجديدة الفردية التي أطلقتها بعنوان ”بيرفكت إلوجين“ وتعني ”الوهم المثالي“، من خلال إنشاء حسابات مزيفة على ”تويتر“ وإطلاق تغريدات لمحطات الإذاعة لإظهار ارتفاع الطلب على الأغنية.

ونشر معجبو غاغا من خلال الحسابات الوهمية، صوراً لأمهات ومنشورات عن النبيذ وتربية الأبناء والصور المتحركة لتعبير عن حماستهم للأغنية الجديدة.

وقال أحدهم في موقع خاص لمعجبي غاغا: ”ستساعدون بذلك على جعل المسؤول عن الدي جي للمحطات الإذاعية حول العالم يعتقدون أن الأجداد يعيشون فقط بسبب هذه الأغنية وبذلك يذيعونها أكثر“، وفقًا لصحيفة الغارديان.

ويقترح المنشور على المعجبين ”إنشاء حسابات مزيفة بصورة لأم، واختيار اسم مثل “ أنا أعشق أطفالي 123″، مع الذكر في مختصر السيرة الذاتية أنكم متزوجون وتملكون ثلاثة أطفال“.

وملئت الحسابات بصور من الإنترنت لأهالي.

وكانت جميع منشورات الحسابات الوهمية تعبر عن مدى حب أطفالهم لأغاني ليدي غاغا، كما ركزت جميع تغريداتهم الرسمية وغير الرسمية على تربية الأبناء والأديان والنبيذ وأمور مثل صنع ”الوافل“ لأبنائهم.

وتجاوز البعض الحدود بالحسابات الوهمية، ومنهم أحد المعجبين بحساب باسم سكارليت روز. فذكر في الحساب “ زوجي متوفى، ولا أرغب بالزواج من جديد ، أشتروا ‘بيرفكت إلوجين‘ من آي تونز“ وأظهر حساب آخر صورة لأمرأة بدعامة عنق كتبت أنها صدمت سيارتها عندما سمعت أخبار الأغنية الجديدة.

وبحسب المنشور على موقع ”غاغا ديلي“ اختار معجبو غاغا استخدام حسابات وهمية“ بدلاً من استخدام حسابات ”ستان“ –وتعني معجبين بشدة- لطلب الأغنية، لأن ”مذيعي الراديو يكرهون المثليين ومغردي ‘ستان‘، وهذه حقيقة.

كشف ”مؤامرة“ معجبي غاغا

وبما أن القصة نشرت على مواقع مثل ”باز فيد“ و“بايبر ماغازين“- إضافة إلى أن أغلب الحسابات أنشئت بشكل غريب هذا الشهر- أدركت الإذاعات الحقيقة وراء هذه التغريدات.

وكتبت إذاعة 96.1 كيس من مدينة بيتسبيرغ في ولاية بينسلفاينيا الأمريكية موجهةً حديثها لمعجبي غاغا “ أنتم لستم بحاجة للتغريد من حسابات مزيفة لأمهات، أنتم تعلمون أننا كشفناكم“.

وبحسب صحيفة ”ذي غارديان“ انتظر معجبو غاغا بفارغ الصبر إطلاق غاغا لأغنية منفردة منذ وقت طويل.

فآخر ألبوم نشرته غاغا كان ”آرت بوب“ قبل 3 سنوات، رغم أنها اشتركت مع المغني توني بينيت في أغنية ”تشيك تو تشيك“ عام 2014. أطلقت غاغا نبذة عن أغنيتها في آب/ أغسطس  ونشرت منشورات تحمل ألغازاً على صفحتها على الإنستغرام مما جعل معجبيها يتوقعون سماع ”بيرفكت إلوجين“ ومشاهدة فيديو كليب لها في وقت ما في أيلول/ سبتمبر.

ويبدو أن فكرة إمكانية إطلاقها لألبومها في أي وقت في شهر أيلول/ سبتمبر الحالي أدى لإصابة معجبيها بالتوتر والقلق.

وفقاً لمجلة ”بيتشفورك“ الأمريكية أنتجت أغنية ”بيرفكت إلوجين“ بواسطة ليدي غاغا وكيفين باركر المغني من مجموعة ”تايم إمبالا“ الأسترالية، إضافة لمارك رونسون وبلود بوب.

وأعلنت غاغا عن إطلاق كتاب طبخ مع والدها؛ وأكدت قبولها بدور في الفيلم الموسيقي“أي ستار إز بورن“ وهو أول ظهور للممثل برادلي كوبر كمخرج؛ إضافة إلى البدء في تصوير الموسم الأخير من مسلسل ”أميريكان هرر ستوري“.

وكانت ردود أفعال معجبيها على هذه الأخبار كاريزمية إذ غرد الكثير عبر تويتر  “ احتفظي بكتابك للطبخ ليدي غاغا، نحن نريد ألبوما غنائيا جديدا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com