آخر الأخبار

التشكيليون المصريون لا يأبهون بمعالي الوزير
تاريخ النشر: 27 مايو 2013 11:32 GMT
تاريخ التحديث: 27 مايو 2013 11:34 GMT

التشكيليون المصريون لا يأبهون بمعالي الوزير

التشكيليون المصريون لا يأبهون بمعالي الوزير

واجه وزير الثقافة المصري الجديد علاء عبد العزيز أزمة جديدة، فلأول مرة يفتتح المعرض العام للفنون التشكيلية في القاهرة بغياب الوزير.

+A -A

 إرم – خاص

هدد وزير الثقافة علاء عبد العزيز بعدم افتتاح المعرض العام للفنون التشكيلية في موعده ، قبل استبعاد ثلاثين لوحة، بدعوى ”مخالفتها للوائح والقوانين“ وهو ما رفضه الفنانون التشكيليون، باعتبار ذلك ”إملاءات لن يمتثلوا لها“.

وجرت مناوشات بين التشكيليين وبين رجال الأمن في قصر الفنون مقر الافتتاح، ما دعا إلى الهتاف :“يسقط يسقط حكم المرشد“.

ورغم أنف الوزير افتتح صلاح المليجي ، رئيس قطاع الفنون التشكيلية بالوزارة ،المعرض في موعده، وعلى مسؤوليته، بعدما أصرت اللجنة المنظمة على الالتزام بالمعايير، التي حددتها للمشاركة في المعرض، فقد فتحت الباب أمام الجميع للمشاركة دون إقصاء أحد منهم.

وعبر الفنانون عن غضبهم من اللقاء الذي جرى بين حمدي أبو المعاطي نقيب التشكيليين والوزير، في الوقت الذي قدم فيه أعضاء لجنة الفنون التشكيلية بالمجلس الأعلى للثقافة، برئاسة الفنان أحمد نوار، استقالة جماعية، احتجاجا على الضغوط التي يمارسها وزير الثقافة على الفنانين التشكيليين.

يدخل المعرض العام للفنون التشكيلية عامه الخامس والثلاثين، بافتتاح هذه الدورة تحت شعار يجافيه الواقع، وهو:“ الحوار بين الواقع والمأمول“ وبذلك يتعرض الوزير لتحد جديد، حيث ينتظره قرار لجنة المسرح بالمجلس الأعلى للثقافة نهاية الشهر الجاري، ويقضي بمنعه من الحضور أو المشاركة في فعاليات مؤتمر المسرح المقبل.

 

 

 

 

 

 

 

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك