الأزمة الاقتصادية تلقي بظلالها على أثرياء تركيا

الأزمة الاقتصادية تلقي بظلالها على أثرياء تركيا

المصدر: مهند الحميدي – إرم نيوز

انعكست الأزمة التي يعيشها الاقتصاد التركي بشكل سلبي على أثرياء تركيا، إذ أدت إلى تآكل ثروات العديد من أصحاب رؤوس الأموال الضخمة.

وذكر تقرير محلي، اليوم الثلاثاء، إن ثروات نحو 100 رجل أعمال موجودين في قائمة أغنى أغنياء تركيا، وفقاً لمجلة فوربس الأمريكية، انخفضت إلى 94 مليار دولار أمريكي، بعدما كانت 100 مليار دولار، مقارنة بالعام الماضي.

وتراجع عدد الأثرياء إلى 31 مليارديراً، بعدما كان 33 مليارديراً، ويستثمر معظم أولئك الأثرياء في قطاعات الطاقة والإنشاءات والسياحة وتجارة التجزئة.

وأضرت الحرب العرقية بين القوات الحكومية التركية، ومقاتلي حزب العمال الكردستاني (بي كي كي) التي اندلعت في يوليو 2015، بشدة بالاقتصاد التركي.

وتسببت الاشتباكات في إغلاق المعابر الحدودية، ما أضر بالتجارة المتبادلة مع دول الجوار، وتجميد الحركة السياحية، بعد سلسلة من التفجيرات في كبريات المدن التركية، كما ارتفعت معدلات البطالة، التي تجاوزت 11%.

وسبق أن أعرب رجال أعمال محليون عن امتعاضهم، جراء توقف الاستثمارات، وإصابة قطاع الأعمال بالشلل، مطالبين بتهدئة الساحة الداخلية التركية، وخلق بيئة من الاستقرار، ملائمة للاستثمار والأعمال، وتبديد مخاوف المستثمرين والعملاء الذين باتوا يشعرون بالقلق.

كما انعكست الأزمة مع روسيا، جراء إسقاط تركيا لمقاتلة روسية؛ قالت إنها اخترقت أجواءها يوم 24 نوفمبر 2015، على الاقتصاد التركي، بعد فرض موسكو لعقوبات اقتصادية قاسية بحق أنقرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com