بيغ سكاي .. متعة التزلج على الجليد – إرم نيوز‬‎

بيغ سكاي .. متعة التزلج على الجليد

بيغ سكاي .. متعة التزلج على الجليد

واشنطن- يمكن لعشاق التزلج على الجليد الاستمتاع بممارسة الرياضات الشتوية في منتجع بيغ سكاي في الولايات المتحدة الأمريكية، والذي يمتاز بمساحة مغطاة بالجليد تزيد على 23 كيلومتر مربع وموزعة على أربعة قمم جبلية مترابطة مع بعضها البعض.

ويوجد في منطقة التزلج بيغ سكاي الواقعة في جنوب غرب ولاية مونتانا الأمريكية أكثر من 300 مسار للتزلج و34 مصعداً، وتعتبر هذه المنطقة ثاني أكبر منتجع للتزلج في الولايات المتحدة الأمريكية، ويعتبر ”ليبرتي بول“ أطول مسار للتزلج ويصل طوله 10 كيلومترات تقريباً.

طبيعة برية

ويمتاز منتجع بيغ سكاي بالتضاريس المتنوعة، وتطغى الطبيعة البرية على معظم أرجاء المنطقة السياحية، ويمكن للسياح تمييز 15% فقط من مسارات التزلج بسهولة.

وعلى الرغم من أن هذه النسبة تبدو ضئيلة، إلا أنها توفر عشرات من مسارات التزلج، فعلى سبيل المثال تعتبر المنطقة حول محطة الوادي ماديسون باسين، من المناطق المناسبة للمبتدئين في ممارسة رياضة التزلج على الجديد، والذين يسيرون ببطء شديد.

كما يجد عشاق التزلج من المبتدئين أيضاً مسارات التزلج السريعة والجيدة والمساحات الشاسعة المغطاة بالجليد في منطقة سبريت وجبل إنديسايت ماونتن أو عند سفح جبل لون بيك.

وتصل المنحدرات الزرقاء متوسطة الصعوبة إلى حدود الشجرة، وهنا يظهر كل شيء باللون الأسود وبدرجة اللون الأسود الداكن. ولا تخلو المشاهد الطبيعية في منطقة نيروانا المخصصة لقيادة الدراجات من المزالق الحادة الضيقة والحواف الصخرية والمنحدرات الحادة.

وبغض النظر عن طريق ليبرتي بول، يمكن للسياح من عشاق المغامرة والإثارة، التزلج على المسارات، التي تبدأ من قمة البركان الخامد لون بيك، الذي يبلغ ارتفاعه 3403 متراً، وتتشابه هذه الجولات مع رحلات التزلج بواسطة طائرات الهليكوبتر، ولكنها بدون مروحيات؛ حيث يصعد السياح إلى أعلى قمة الجبل بواسطة التليفريك.

جليد متلألئ

وينبغي على المبتدئين في رياضة التزلج التحلي بثقة عالية؛ حيث يمكن من منصة المشاهدة، التي تعصف بها الرياح الشديدة مشاهدة بحر من الجليد المتلألئ، وخلال الأيام المشمسة من السنة تبدو قمم جبال تيتون بشكل مسنن مثل أسماك القرش.

وتشتهر هذه المحمية الطبيعية، التي تحمل نفس اسم الجبل على صعيد الرياضات الشتوية مع محمية يلوستوت، التي لا تبعد عن هذه المنطقة سوى 30 كيلومتراً إلى الجنوب.

ويتعين على السياح توخي الحرص والحذر عند التجول على المرتفعات العالية، حتى أن السكان من ذوي الخبرة قد يتعرضون لمخاطر من جراء السقوط من منحدرات لون ماونتن. ومن الأفضل بالنسبة للمبتدئين التحرك بدون الزحافات حتى مسار مورنينغستار المنخفض، وفي تلك الأثناء يمكنهم الاستمتاع بالمناظر البانورامية الرائعة على منطقة التزلج، بينما ترتفع السماء العالية من فوق السياح، ويظهر المعنى الحقيقي لاسم منتجع بيغ سكاي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com