الكويتيون يترقبون تداعيات يوم ”الثلاثاء الأسود“ – إرم نيوز‬‎

الكويتيون يترقبون تداعيات يوم ”الثلاثاء الأسود“

الكويتيون يترقبون تداعيات يوم ”الثلاثاء الأسود“

المصدر: إرم – قحطان العبوش

يترقب الكويتيون يوم الثلاثاء المقبل، رسمياً وشعبياً، ما سيصدر عن محكمة الجنايات في قضيتين أمنيتين تعدان أكبر تهديد يتعرض له البلد الخليجي الآمن منذ الغزو العراقي للبلاد في أوائل التسعينيات.

ومن المقرر أن تصدر محكمة الجنايات في التاسعة صباحاً حكماً ضد المتهمين في تفجير مسجد الأمام الصادق بعد انتهاء التحقيقات معهم، فيما ستبدأ بعد ثلاث ساعات من ذلك الوقت، بأولى جلسات محاكمة المتهمين في خلية العبدلي المسلحة.

ويحاكم 29 شخصاً بتهمة المشاركة في تفجير مسجد الإمام الصادق الذي وقع في يونيو/حزيران الماضي وخلف أكثر من 250 ضحية بين قتيل وجريح، فيما يواجه 26 شخصاً تهمة الانتماء لخلية مسلحة تستهدف زعزعة الاستقرار في البلاد.

وقال محام كويتي وثيق الصلة بعمل وزارة الداخلية، إن الوزارة اتخذت إجراءات أمنية مشددة لضمان نقل المتهمين إلى المحكمة على دفعتين لاعتبارات أمنية، ولعدم تسبب القوة الأمنية الكبيرة التي سترافق المتهمين في عرقلة السير ولفت الانتباه.

وأضاف المحامي لشبكة ”إرم“ طالباً حجب اسمه، أن الوزارة تأمل أن تسير إجراءات التقاضي بشكل طبيعي يسهم في إغلاق القضيتين اللتين تسيطران على اهتمامات الكويتيين، وتهددان وحدتهم الوطنية.

وغالبية المتهمين في تفجير مسجد الصادق الذي يرتاده الشيعة، هم من سنة الكويت، فيما يتبع المتهمون بالانتماء لخلية العبدلي المذهب الشيعي، وتكافح الحكومة لمنع إضفاء طابع طائفي على القضيتين.

ويقول مراقبون إن القضيتين تشكلان تهديداً فعلياً لوحدة الكويتيين وانتماءهم لبلدهم القابع وسط محيط إقليمي مضرب تشهد عدة دول فيه حروباً أهلية ذات طابع طائفي، لاسيما في العراق المجاور وسوريا.

وقال مغرد كويتي على موقع ”تويتر“حيث يشتعل النقاش حول القضيتين، إنه يوم أسود في تاريخ بلدي، القضاة والشرطة والمتهمون والضحايا جميعهم كويتيون“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com