تورط طالب سعودي بسرقة شهادات من جامعة أمريكية‎

تورط طالب سعودي بسرقة شهادات من جامعة أمريكية‎

المصدر: إرم - ريمون القس

أعلنت جامعة أمريكية عن تعرضها لعملية سطو على شؤون الطلاب وسرقة شهادات علمية فارغة وقرص صلب يحتوي على معلومات عن الطلاب المسجلين لديها.

وذكرت تقارير أمريكية وسعودية أن جامعة ”ساوث فلوريدا“ الأميركية اتهمت طالباً سعودياً بسرقة القرص الصلب ومن ثم الهرب خارج البلاد، فيما رفض المتحدث الرسمي باسم الجامعة الإفصاح بمعلومات كافية عن القضية، موضحاً أن الطالب غير مسجل لدى الجامعة لفصل الخريف الحالي.

وقال ”كريس دانييل“ مساعد رئيس أمن الجامعة إن المحققين تواصلوا مع الشاب، وتأكدوا أنه سافر إلى خارج الولايات المتحدة.

وتعود تفاصيل الحادثة إلى يوم 27 يونيو/حزيران الماضي، عندما أقدم الشاب السعودي على كسر مكتب التسجيل بالجامعة في تمام الساعة الثانية فجراً، وسرق القرص الصلب، إضافة لعدد من أوراق الشهادات الفارغة.

ولم تحدد الجامعة هوية الطالب المتهم حتى الآن.

وقال ”أنثوني أمبري“ موظف شؤون التسجيل المتقاعد أخيراً إن المسؤولين في الجامعة حاولوا أن يخفوا الجريمة عن الرأي العام عبر التعتيم الإعلامي عليها، مضيفاً أنه قابل مسؤولي الشرطة والأمن الجامعي وأخبرهم بأنه يرغب بالتقاعد قريباً، وهو يتطلع لأن يرى نتائج التحقيقات في وسائل الإعلام، لكن موظف الأمن رد عليه بأن القضية لن تصل لوسائل الإعلام أبداً.

وتابع ”أمبري“ أن ما قاده إلى معرفة أن من أقدم على هذه الجريمة هو من جنسية سعودية، وأن الملحقية السعودية في واشنطن تواصلت معه من أجل المصادقة على صحة ثلاث شهادات وتبين أنها مزورة وذلك في أواخر يونيو/حزيران الماضي.

ونقلت صحيفة سعودية عن الملحق السعودي في واشنطن الدكتور محمد العيسى إن الملحقية تعنى بأكثر من 120 ألف طالب وطالبة من المبتعثين، وأنها لا تصادق على أي شهادات دون الرجوع إلى الجامعات التي صدرت منها، وذلك من أجل التوثيق.

ووعد ”العيسى“ بالتحقيق في القضية المشار إليها، والتواصل مع جامعة ”ساوث فلوريدا“ والبحث كذلك عن هوية الشخص الذي أرسل الوثائق إلى الملحقية من أجل المصادقة عليها.

ويعيش في الولايات المتحدة عشرات الآلاف من الطلاب السعوديين ضمن برنامج الابتعاث الحكومي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com