جدل بشأن تحديد مهر العروس في السعودية

جدل بشأن تحديد مهر العروس في السعودية

المصدر: إرم - هديل عمر

أثار توجيه لمستشار العاهل السعودي أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، حول تحديد المهور والحد من الإسراف في مناسبات الزواج، جدلا كبيرا بين السعوديين على موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“.

وجاء في نص البرقية التي وجهها أمير منطقة مكة المكرمة للمحافظين ”أنه عطفاً على ما لوحظ في الآونة الأخيرة من غلاء في المهور عند بعض الأسر ما أسهم في ارتفاع معدلات العنوسة، فإن الأمر يستدعي التقاء محافظي المنطقة بشيوخ القبائل لسنّ وثيقة تحديد مهور الزواج، يتم تصديقها من محاكم المحافظات، والرفع بها لأمير المنطقة“.

واقترحت البرقية تحديد مهر العروس البكر بــ50 ألف ريال، و30 ألفاً للثيب.

ورأى البعض أن تحديد المهور فيه تعسف وتدخل بشؤون الفتاة التي من حقها أن تختار المهر الذي يناسبها بحسب تعبيرهم، فقال ”أحمد“: ”لها الحق بالرفض أو بالقبول وتحديد المهر يهضم حقها“.

وكتب آخر: ”امرأة احتجت على عمر حين حدد المهور بقوله تعالى { وآتيتُم إحداهنَّ قنطاراً } فقال عمر: أصابت امرأة واخطأ عمر“.

وغرد آخر بنبرة ساخرة: ”ايش عند خالد الفيصل شكله يبي يتزوج والمهر غالي عليه“.

وشكك البعض في أن يكون سبب عزوف الشباب عن الزواج هو المهر، حيث كتب أحدهم: ”ع اساس سبب عزوف الشباب عن الزواج هو المهر لكن بالسفر يصرف فوق ال 50 وعادي ”.

كما اعتبر آخرون أن المبلغ المحدد للمهر قليل، فكتب أحدهم مستهزئا: ”بروح مكة اخذ لي ثيبتين ووحدة بكر ب 110 االله يديم الرخص“.

ووجد آخرون أن القرار جاء بديلا لمشكلات أكبر يجب حلها والتي تكون المتسبب الرئيسي في العزوف عن الزواج فكتب أحدهم أطلق على نفسه “ nhr Ω:”الاعتراض ع القرار الي بدل مايحل اساس المشكله وهي قلة الوظائف والرواتب وغلاء الاسعار والسكن راح حدد المهور“.

فيما وجد آخرون أن القرار صائب ويمكن أن يحل الكثير من المشكلات المتعلقة بالزواج فكتب أحدهم: “ أبو هشام“: ”قرارصايب من أهل مكه وما كانت المرأة سلعه للبيع أوالشراء وقليلة المهروالتكالييف مبروكه فيها بركه وياليت تكون1000“.

وكتب ”مسفر الخنفري“: ”شكراً خالد الفيصل فهذا الامير الذي يستحق الإمارة يعمل في كل إتجاة الله يكون في عونك“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة