باحث فلسطيني ينجح في صناعة ”دقيق“ خالي من الغلوتين

باحث فلسطيني ينجح في صناعة ”دقيق“ خالي من الغلوتين

المصدر: غزة ـ رموز النخال

نجح الباحث الفلسطيني عبد الفتاح قلمان، برفقة زميله، في تصنيع ”الدقيق“ الخالي من مادة الغلوتين، التي تشُكل خطورة على أصحاب المناعة الضعيفة.

و توصل الباحث، بعد إجراء العديد من الأبحاث العلمية و الدراسات و التجارب المُستمرة، منذ أكثر من خمس سنوات، لصنع دقيق، بديلاً عن دقيق القمح، و الذي يُستخدم غذاءً أساسياً لمرضى حساسية القمح والسيلياك.

و قال قلمان، إن ”التجارب أثبتت نجاحها، بعد أن تم اختبارها، في معامل بحثية مُتطورة في السعودية و مصر، ليتم إعلان براءة الاختراع، و بدء استخدامه للمرضى“.

وأضاف الباحث الفلسطيني،  أن ”المُنتج يعمل على مساعدة آلاف المرضى في غزة، الذين يستخدمونه بشكل أساسي في غذائهم، و كان اثنين من المرضى توفيا، إثر انعدام الدقيق الخالي من الغلوتين، و بالتوصل لبديل عنه، سيتم معالجة مرضى حساسية القمح و السيلياك، دون تعرضهم لمخاطر“.

يُذكر أن حساسية القمح ”مرض سيلياك“، هي حالة مرضية مزمنة تصيب الأمعاء الدقيقة، وهي عبارة عن حساسية دائمة ضد بروتين الجلوتين الموجود في القمح والشعير والشوفان.

وعندما يتناول المريض الأطعمة المحتوية على الجلوتين، فإنها تلحق الضرر بالزوائد المعوية ”بروزات إصبعية الشكل تبطن الأمعاء الدقيقة“ الموجودة في الشخص المصاب.

unnamed

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com