حقيقة إملاء مصر مصطلحات معينة على المراسلين الأجانب

حقيقة إملاء مصر مصطلحات معينة على المراسلين الأجانب

المصدر: إرم- من شوقي عصام

اتهم بعض المراسلين الأجانب المتواجدين في مصر، الحكومة بفرض إملاءات وشروط تتعلق بمصطلحات يقومون بوضعها ضمن أخبارهم وتغطيتهم الصحفية للأحداث، مقابل استمرار تراخيص عملهم في مصر، موضحين أن من ضمن المصطلحات هو عدم استخدام مصطلح ”تنظيم الدولة الإسلامية“ واستخدام كلمة ”إرهابيين“ بدلاً منه.

وحول هذا الجدل، قال المتحدث باسم الخارجية المصرية، السفير بدر عبد العاطي، إن هناك تواصلاً مستمرًا مع وسائل الإعلام الخارجية خاصة الغربية، لا سيما مع العمليات الإرهابية التي تتعرض لها مصر.

وتابع: ”رصدنا مصطلحات تستخدم من جانب بعض المراسلين الأجانب، لا تعبر عن الواقع ولا تسمي الأمور بمصطلحاتها الصحيحة مثل أن ما يحدث قي سيناء أعمال مواجهة من متمردين ومحتجين وليسوا إرهابيين، ووزير الخارجية قال خلال لقائه مع المراسلين الأجانب إنه لا شروط أو إملاءات ولكن مسؤوليته تتطلب تبصيرهم ببعض الأمور“.

وقال ”عبد العاطي“ في تصريحات تليفزيونية : لم نفرض إملاءات وهذه الاتهامات عارية من الصحة ووزير الخارجية كان حريصًا قبل الحديث عن توضيح هذه المصطلحات، التوضيح أنه لا يملي شيئًا على أحد، ولكنه يبصر الأمور بأن ما يحدث في سيناء واغتيال النائب العام عبارة عن عمليات إرهابية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com