تطورات خطيرة في شبوة عقب تقدم للمقاومة

تطورات خطيرة في شبوة عقب تقدم للمقاومة

عدن – قال المتحدث الإعلامي لرجال المقاومة من القبائل الجنوبية بشبوة حسين الدياني إن القوات التي وصلت لجبهات القتال في معارك طرد الحوثي من مدينة عتق، والتي وصلت تحت غطاء الشرعية، قامت بالانقلاب على رجال المقاومة بشبوة والانضمام لميليشيات الحوثي والرئيس المخلوع، ما جعل حسم المعركة يتأخر.

وأكد الدياني لصحيفة ”قبس“ السعودية أنه تم دحر عناصر الحوثي وجيش الرئيس المخلوع، وتكبيدهم خسائر فادحة بالآليات والأرواح تجاوزت الـ 400 قتيل ومئات الجرحى من الحوثي، وهروب العشرات منهم داخل عتق.

و أوضح الدياني أن القوات التي تُرسل في الأصل للوقوف مع الحوثي بشبوة تنتمي إلى المنطقة العسكرية الأولى بحضرموت، وهدفها الرئيسي والذي لا يمكن تغطيته منهم هو مهاجمة مشروع “الغاز” الاستراتيجي في ميناء “بلحاف” بشبو.

وأشار الدياني أن الحوثي وبمعاونة الرئيس المخلوع يعمل المستحيل ويخطط لتحويل الحرب التي يتكبد خسائرها كل يوم وتصويرها عند أبناء اليمن بأنها حرب مكانية بين جهتين متنافرتين، ليضمن له مكاناً بعد انحساره وتقهقره وقرب نهايته مع توالي الضربات الموجعة لقوات التحالف على معاقله وقواته ومخازن أسلحته، والقرارات الدولية ضده والمطالب بتطبيقها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com