سلامة حماد وزيرا للداخلية الأردنية خلفا للمجالي

سلامة حماد وزيرا للداخلية الأردنية خلفا للمجالي
سلامة حماد

عمّان – أصدر العاهل الأردني مساء اليوم الثلاثاء أمرا ملكيا بتعيين الوزير السابق سلامة حماد في منصب وزير الداخلية خلفًا لحسين المجالي الذي أقيل في ظل انتقادات لإداراته لأحداث جرت في معان جنوب البلاد.

وسبق لحماد أن تولى منصب وزير الداخلية خلال الفترة ما بين 1993-1995، وهو حاصل على درجة البكالوريوس في الحقوق من جامعة بغداد عام 1962، وشغل عدة مناصب إدارية في الدولة. 

وقدم المجالي استقالته الأحد الماضي بسبب “تقصير المنظومة الأمنية بمهامها”.

وأعلن رئيس الوزراء الأردني عبد الله النسور في بيان نشرته الوكالة الرسمية الأردنية “بترا”، أن وزير الداخلية حسين المجالي تقدم باستقالته “بسبب تقصير إدارة المنظومة الأمنية بالتنسيق فيما بينها”.

وذكرت الوكالة الأردنية أن العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني قبل استقالة الوزير المجالي، كما تقرر إحالة مدير الأمن ومدير قوات الدرك إلى التقاعد.

وجاءت الإطاحة بالقيادات الأمنية الثلاث، بعد أقل من 24 ساعة على اجتماع عقده المجالي مع المجلس الأمني في محافظة معان، أدلى خلاله بتصريحات أكد فيها استمرار الحملة الأمنية في المدينة، التي بدأتها السلطات الرسمية منذ نحو عامين ، وسط تأكيد سكان في المدينة باستخدام المراقبة الجوية لملاحقة مطلوبين في قضايا جنائية وتنفيذ مداهمات استخدمت فيها القوة المفرطة، بحسب قولهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع