الحب يتزوج في مهرجان عروس الشمال المغربي

الحب يتزوج في مهرجان عروس الشمال المغربي

طنجة– تحت شعار ”حين يتوج الحبّ بالزواج“ اختتمت فعاليات مهرجان العروسة في دورته الثالثة، التي أقيمت بفضاء قصر مولاي حفيظ بطنجة على مدى ثلاثة أيام، حيث تم قص شريط الافتتاح في اليوم الأول من طرف الشابّ ياسين، زوج إنصاف، الفائز بنسخة برنامج ”لالا العروسة“ للسنة الماضية، قبل أن يتم انطلاق المعرض الذي يقام بالموازاة مع المهرجان ككل سنة.

وحرصت اللجنة المنظمة، حسب تصريح لمديرة المهرجان ابتسام الصباحي، على أن يتميز معرض هذه الدورة بالتنوع والغنى،حيث يمّكن المقبل على الزواج من خلال المعرض أن يحجز كل ما يهمّه دون حاجة للبحث بعيدا.

وقد اختير قصر مولاي حفيظ لإقامة المهرجان بسبب فضائه المفتوح، بحيث يوفر تسهيلات كثيرة سواء للمنظمين أو الزائرين، وهو ما يناسب تماما طبيعة المهرجان المتنوعة بين معرض ودورة تكوينية وعرض أزياء وحفلة عرس.

وقد تم تنظيم دورة تكوينية للأزواج والمقبلين على الزواج، قدمتها الخبيرة في العلاقات الأسرية أمل شباش، التي تحدثت عن جانبين رئيسين الاجتماعي والحميمي، وحرصت على إبراز المشاكل التي يعاني منها الأزواج في المغرب.

كما قامت شباش باستدراج الجمهور الحاضر من أجل إشراكه في الدورة ومعرفة انطباعه وآرائه.

وعرف اليوم الثاني تنظيما لعرض الأزياء من إبداع مواهب محلية، تنوع بين أزياء محجبات وفساتين الأعراس.

كذلك تم تنظيم عرس جماعي لـ 3 أزواج على أن يكون الحفل حفلا مغربيا خالصا بكل تفاصيله وتقاليده، بحيث يشعر الأزواج أن كل منهم نظم عرسه الخاص على حدة.

وقد عرفت هذه الدورة التي نظمت بين 24 و 26 أبريل، حضور حوالي 5000 زائر، حسب تصريح مديرة المهرجان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com