اكتشاف ممر للديناصورات عمره أكثر من 100 مليون عام

اكتشاف ممر للديناصورات عمره أكثر من 100 مليون عام

إرم -اكتشف علماء كنديون، منطقة يعتقد أنها كانت ممراً للديناصورات، قبل فترة تتراوح بين 115 إلى 117 مليون عام.

إلى ذلك قال مدير مركز تومبلر ريدج لعلوم الحفريات ”ريتش ماكريه“، إنه من المعتقد أن المنطقة المكتشفة التي وصفها بـ ”طريق الديناصور الرئيسي“، قد تكون الأكبر في العالم التي يوجد بها آثار ديناصورات.

وأوضح ماكريه أن المكان الذي تظهر فيه آثار أقدام الديناصورات، يقع في منطقة بحيرة ويلستون التابعة لمقاطعة كولومبيا البريطانية، وتمتد على منطقة صخرية بمساحة ثلاث ملاعب كرة قدم، مبيناً أنها كانت ممراً للديناصورات اللاحمة والنباتية، وأنهم اكتشفوا فيها آثار أكثر من 20 نوع من الحيوانات، التي كانت تمر من المنطقة في رحلتي الذهاب والإياب.

وأكد ماكريه أنه لا يوجد مكان في العالم فيه آثار ديناصورات بهذه المساحة، مشدداً على ضرورة حمايته بأسرع وقت ممكن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة