الهندوس يحتفلون بـ“عيد الصمت“ في جزيرة بالي

الهندوس يحتفلون بـ“عيد الصمت“  في جزيرة بالي

جاكرتا- احتفل أتباع الديانة الهندوسية في إندونيسيا؛ بعيد ”نيابي“ المعروف بـ“يوم الصمت“ وذلك بالتزامهم الصمت وامتناعهم عن الكلام وعدم الخروج من منازلهم لمدة يوم كامل.

ويعتقد الهندوس، أن ”يوم الصمت“ يصادف نزول الأرواح الشريرة على الأرض، ويلتزم سكان جزيرة“بالي“  بما فيهم السياح؛ بيوتهم، ويمتنعون عن النزول للشوراع لمدة 24 ساعة، والصمت، والصوم، وعدم القيام بأي عمل، فضلا عن عدم تشغيل التلفاز والحاسوب والأجهزة التكنولوجية الأخرى.

ووفقا للديانة الهندوسية، يؤمن أتباعها بنزول الأرواح الشريرة على الأرض“، في هذا اليوم، ويلتزمون الصمت ليوحوا لتلك الأرواح  بخلو الجزيرة من السكان.

كما يعرف عيد الصمت لدى الهندوس بـ ”يوم تأمل الذات“ أيضا، حيث تم إغلاق المطار الدولى فى ”بالي“، ومحطتين لإنطلاق العبارات بمناسبة الاحتفال، فضلا عن قيام حراس يلبسون الزي التقليدي؛ بضمان تأمين الامتثال بالضوابط القانونية في الشوارع، وتحذير من يخالفها.

كما اجتمعت، الجمعة، الأقلية الهندوسية، القاطنة في العاصمة ”جاكرتا“، في ساحة ”موناس“، وأقاموا الشعائر الدينية، وصلوا من أجل حماية أنفسهم من الأرواح الشريرة.

وتبلغ نسبة الهندوس 1.7% من سكان إندونيسيا، البالغ عددهم 250 مليون نسمة، فيما يشكل الهندوس 83.5% من عدد سكان جزيرة“بالي“، ويبلغ عددهم قرابة 4 ملايين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com