أمريكا.. خطأ فني يتسبب بإرسال بلاغات إفراج عن سجناء

أمريكا.. خطأ فني يتسبب بإرسال بلاغات إفراج عن سجناء

واشنطن – قال مسؤولون وصحيفة تصدر في ولاية أوريجون الأمريكية إن عطلا فنيا طرأ على شبكة الإنذار بإدارة السجون بالولاية الليلة الماضية ما تسبب في إطلاق الآلاف من رسائل التنبيه لضحايا الجرائم التي تفيد بأنه سيطلق سراح مرتكبي الجرائم عما قريب.

وقالت إدارة السجون في بيان إن عطلا طرأ على شبكة بلاغات المعلومات اليومية لضحايا الجرائم خلال أعمال الصيانة الدورية ما تسبب في إصدار ”عدة رسائل تنبيه للضحايا على سبيل الخطأ“.

وأضاف البيان أن شركة (أبريس) المتعاقدة على أعمال الصيانة تعكف على إصلاح المشكلة وسترسل رسائل تنبيه لكل من تلقى بلاغا كاذبا.

وقال البيان ”تعتذر إدارة السجون وأبريس عن هذه البلاغات الكاذبة وتعلن التزامها بإصلاح الخلل بأسرع وقت ممكن“.

وقالت صحيفة (اوريجونيان) نقلا عن اليزابيث كريج المتحدثة باسم إدارة السجون إن شبكة الإنذار أرسلت نحو ثمانية آلاف رسالة تنبيه على سبيل الخطأ.

وقالت محطة التلفزيون المحلية (كيه جي دبليو-تي في) إن أحدى الرسائل تضمنت أن القاتل المدان الشهير وورد ويفر الثالث -الذي يقضي حكما بالسجن مدى الحياة في أعقاب إدانته عام 2004 بقتل فتاتين- سيفرج عنه.

وقالت بريا داي لمحطة التلفزيون المحلية بعد تلقيها رسالة بأن قاتل قريبها سيفرج عنه ”أنه أمر مرعب يبعث على الإنزعاج البالغ“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com