”بحب أكل الموز“.. قنبلة جنسية فجرها اللبنانيون

”بحب أكل الموز“.. قنبلة جنسية فجرها اللبنانيون

المصدر: إرم- من منى مصلح

أثارت شابة لبنانية الجدل في وسائل التواصل الاجتماعي حين طرحت كليبا مصورا لأغنية ”بحب أكل الموز“ التي لاقت انتشارا واسعا في غضون أيام قليلة، حيث تضمنت ايحاءات جنسية وصفها البعض بالمقززة بينما وجدها آخرون مثيرة للسخرية.

هذه الشابة اللبنانية التي فجرت الجدل قررت الظهور في مقابلة على شاشة الـ ”إم تي في“ اللبنانية، لتكشف عن هدفها من وراء الكليب الذي وصل عدد مشاهديه إلى ربع مليون في غضون أيام، كما كشفت عن اسمها الحقيقي وهو ”كلارا هوا“، وهي لا تزال طالبة مسرح وعلم نفس في الجامعة اللبنانية.

وقال الإعلامي عادل كرم بعد منتصف الحلقة، إن الهدف من وراء تلك الأغنية كان زيادة الوعي بآثار وأضرار الفن الهابط من خلال حملة ”بيكفي سخافة عيشوا الثقافة“.

وانهالت التعليقات بعد انقضاء الحلقة، بين مؤيدين للحملة ومعارضين لها على مواقع التواصل الاجتماعي، فاعتبرها البعض خداعا وسخافة من قناة الـ ”إم تي في“، إذ قال الناقد جمال فياض: ”هلأ طلع معكم أن ”بوس الواوا“ أغنية إباحية وسخيفة، وأغنية ”زيزي قرط الموز“ هدفها ثقافي وتوعية الناس وتثقيفهم؟“.

كما كتبت @salibareema: ”يعني شو هالرسالة وشو هالهدف وشو هالشي الفظيع لي عملتوا !! إنو بس بقى mtv و هبل !! على أساس ناطرين زيزي أو من قلتون! تجارة وسخافة الموز.“

أما المخرجة @PaulaYacoubian فغردت قائلة: ”ما حدا رح ينسى زيزي … إنما كلارا بعد يوم يومين رح ينسو شو عملت رغم إديه حلو حكيت“.

ومن ناحية أخرى أكد مخرج ”هيدا حكي“ ناصر الفقيه ومنتجه طارق كرم، أن الفكرة مبتكرة وأدت رسالتها، ووافقهم الرأي العديد من المغردين، حيث وجدوا أنها تمكنت من إيصال رسالة بغاية الأهمية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة