118صحفياً قتلوا عام 2014

118صحفياً قتلوا عام 2014

بروكسل – كشفت الأرقام الصادرة عن الاتحاد الدولي للصحفيين عن مقتل 118 صحفياً عام 2014 في جميع أنحاء العالم، وتعد باكستان من أخطر الأماكن بعد فقدان 14 صحفياً لحياتهم عام 2014 ثم سوريا 12 صحفياً ثم أفغانستان 9 صحفيين وفلسطين 9 صحفيين ثم العراق 8 صحفيين وأوكرانيا 8 صحفيين.

وذكر الاتحاد أنًّ الصحفيين القتلى قضوا نتيجة عمليات قتل متعمدة أو هجمات بقنابل أو إطلاق نار بين أطراف متصارعة. أما إجمالي عدد الصحفيين الذين توفوا على رأس عملهم فبلغ 135.

من جانبه، دعا رئيس الاتحاد ”جيم بوملحة“ لاتخاذ التدابير اللازمة من أجل مواجهة المخاطر التي يتعرض لها الصحفيون، والتي تتعلق بالحد من تدفق المعلومات، واستهدافهم لدوافع سياسية، ولفت ”بوملحة“ إلى أنَّ بعض المؤسسات الصحفية أصبحت تتجنب إرسال صحفيين لمناطق النزاع.

وبحسب الأرقام الصادرة عن الاتحاد فإنَّ إجمالي عدد الصحفيين الذين لقوا حتفهم أثناء قيامهم بواجبهم المهني بلغ 123 عام 2013.

ووفقًا لمنظمة صحفيون بلا حدود فإنَّ عدد الصحفيين الذين لقوا حتفهم حول العالم عام 2014 بلغ 66 صحفياً، 15 صحفياً منهم في سوريا و7 في فلسطين و6 في أوكرانيا، مقابل احتجاز 119 صحفياً كرهائن واعتقال 178.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة