داعية كويتي: ”بوذا“ نبي من أنبياء الله

داعية كويتي: ”بوذا“ نبي من أنبياء الله

الكويت – أشاد الداعية الإسلامي الكويتي طارق السويدان بمؤسس البوذية معتبرا أنه من أنبياء الله، ولكن تم تحريف تعاليمه.

وقال السويدان على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، ”فيس بوك“ : ”يقول بعض علماء السلف عن (بوذا) أنه كان نبيًّا، لكنه تمّ تحريف بعض تعاليمه، وهو بالتأكيد من عظماء الحكماء“.

وتابع قائلًا: «من قصص حكمته.. قال رجل لبوذا: (أنا أريد السعادة) فقال له بوذا: أولًا تخلص من (أنا) فهي مصدر التكبر والأنانية، ثم تخلص من (أريد) فهي مصدر الشهوة الباطلة، وعندها ستبقى لك (السعادة)!“.

ويذكر أن السويدان صرح في ندوة أقامها مجلس شباب الثورة السلمية في مصر، بأنه من أحد قيادات الأخوان المسلمين ويفتخر بانتمائه إلى الجماعة، وكان له العديد من المقالات والكتابات المثيرة للجدل في العالم العربي.

وبوذا هو مؤسس الديانة أو الفلسفة البوذية و تذكر الروايات أنه ولد سنة 568 ق م، في بلدة على حدود الهند ومملكة نيبال، وكان أبوه ملكا صغيرا ، وعاش حياتا مترفة وتزوج صغيراً، ولما بلغ 26 عاما هجر زوجته إلى الزهد والتقشف، ودعا إلى ذلك كثيراً من الناس، وعاش لمدة 6 سنوات بلا مأوى ومات وهو في الثمانين من عمره.

والجدير بالذكر أن بعض المؤرخين زعم أن بوذا شخصية خرافية لا وجود لها، وتقول الأسطورة إن روح بوذا خالدة خلود الدهر، وهي تتمثل في الدلاي لاما وعندما يموت فإنه يموت جسدياً ولكن روحه أو روح بوذا تنتقل لأحد المواليد الجدد من المتبعين للبوذية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com