ابنة بوش تنفي شائعة حمل ”ماليا أوباما“

ابنة بوش تنفي شائعة حمل ”ماليا أوباما“

المصدر: القاهرة - من محمود نبيل

شنت جينا بوش، نجلة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الابن، هجومًا عنيفًا على من وصفتهم بمروجي خبر حمل ابنة الرئيس الحالي باراك أوباما، حيث قالت إن موقعا ”ساخرا“ هو مصدر لتلك الشائعة، على حد وصفها.

وبحسب صحيفة ”إنترناشونال بزنس تايمز“ البريطانية، فإن ”جينا“ دافعت باستماتة عن ”ماليا“، حيث قالت إن الشائعة التي وصفتها بالمفبركة، انساق وراءها العديد من وسائل الإعلام، أبرزها شبكة ”سكاي نيوز“ الأمريكية، فضلًا عن اهتمام صحيفة ”واشنطن بوست“ بالخبر، بشكل مبالغ فيه.

وكان موقع ”جيوسي فايل“، قد أكد أن الرئيس أوباما يعاني صدمة شديدة منذ أن سمع بحمل ابنته ماليا، ”16 عاماً“، كما أعربت زوجته ميشيل عن استيائها البالغ حيال الأمر، بعد أن كانت ترغب في تأجيل امتلاكها لحفيد، إلى وقت لاحق.

ومن جانبه، التزم البيت الأبيض الصمت التام حيال تلك التقارير، التي أعلنت حمل ابنة أوباما، الأمر الذي يفسره المتابعين بأنه تأكيدًا صريحاً للخبر.

وفي ظل صمت البيت الأبيض بدأ الإعلام الأمريكي تدريجياً يتجاهل الأمر، فتحدثت صحيفة ”نيويورك تايمز“ عن عطلة أوباما في هاواي، دون الإشارة لحمل ”ماليا“.

وأضافت الصحيفة أن أوباما توجه لهاواي منذ أيام بصحبة زوجته، وابنتيه ماليا، وساشا، حيث يفضل تلك الجزيرة، منذ طفولته واعتاد أن يقضي أعياد الميلاد هناك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com