هالة فاخر: “يوم مالوش لازمة” أعادني إلى الكوميديا

هالة فاخر: “يوم مالوش لازمة” أعادني إلى الكوميديا

أوشكت الممثلة هالة فاخر على الانتهاء من تصوير دورها في فيلم “يوم مالوش لازمة”، تأليف عمر طاهر وإخراج أحمد الجندي، بطولة محمد هنيدي وروبي وصلاح عبدالله وريهام حجاج، والذي يدور في إطار كوميدي.

ورفضت الحديث عن دورها خلال أحداث العمل، استجابة لرغبة بطل العمل محمد هنيدي، الذي طلب من فريق العمل التكتُّم على أدوارهم في العمل، حتى يكون الفيلم مُفاجأة للجمهور، فور طرحه بدور العرض السينمائي مُنتصف الموسم الدراسي يناير المقبل.

وكشفت فاخر أنها تعود إلى الكوميديا من خلال فيلم “يوم مالوش لازمة”، وأكدت أن مُشاركتها في العمل تعود إلى رغبتها في تقديم عمل اجتماعي مُتميّز، يناقش العديد من سلبيات الشارع المصري.

وعن رأيها في السينما، ترى أن السينما بدأت تعود إلى سابق عهدها المتميّز قبل ثورة الخامس والعشرين من يناير، حيث تلا هذه الفترة صعود أفلام المقاولات والعرى والبلطجة، والتي ساهمت في إفساد الذوق العام.

وتابعت قائلة: أرى أن السينما بدأت تعود ولكن بحذر، خاصةً وأن الوضع السياسي مازال متوتراً، والحالة الأمنية بها الكثير من المشاكل، والجمهور يتخوّف من النزول إلى دور العرض، خوفاً من أعمال التفجيرات والشغب الذي تمارسه قوى الإرهاب.

وعن أعمالها الدرامية في رمضان المقبل، أشارت إلى أنها تقرأ العديد من السيناريوهات الدرامية التي عرضت عليها مؤخراً للمشاركة في موسم رمضان المقبل، وأكدت أنها ستختار ما يناسبها بعد الانتهاء من تصوير مشاهدها في فيلم “يوم مالوش لازمة”.

وأكدت أنها تتمنى تقديم عمل مُتميّز على نفس مستوى مسلسل “ابن حلال”، الذي قدّمت من خلاله شخصية امرأة قوية، وأوضحت أن المردود الجماهيري للعمل جعلها تعيد حساباتها قبل اختيارها أعمالها القادمة.

وتمنت فاخر خلق مواسم درامية متنوّعة بعيداً عن شهر رمضان، حيث يشهد زخماً درامياً يجعل من الصعب على المشاهد مُتابعة كافة الأعمال التي تعرض في هذا الشهر، وقالت: إن خلق مواسم جديدة يساهم في عرض أعمال درامية على مدار العام.