برنامج الأغذية العالمي يجمد أنشطته في العراق

برنامج الأغذية العالمي يجمد أنشطته في العراق

بغداد ـ كشفت جين بيرس مدير مكتب برنامج الأغذية العالمي في العراق، أن البرنامج سيجمد مساعداته للعراقيين، مطلع العام المقبل 2015، بسبب نقص التمويل من الجهات المانحة للبرنامج.

وقالت بيرس إن إجمالي قيمة المساعدات الغذائية التي قدمها البرنامج للعراقيين خلال عامي 2013 و2014 بلغت نحو 424 مليون دولار.

وأشارت إلى أن البرنامج يحتاج إلى تمويل بقيمة 86 مليون دولار، لشراء مساعدات غذائية ضرورية للعراقيين تكفي حتي أبريل/ نيسان المقبل.

وأضافت أن إدارة البرنامج الغذائي تجري محادثات مع دول مانحة عدة، بشأن تمويلات جديدة للبرنامج، معربة عن أملها أن يكون هناك تمويل فعلي من جانب أي جهة قبل نهاية الشهر الحالي، كي تستطيع الاستمرار في تمويل مساعداتها للشعب العراقي.

وأوضحت أن البرنامج في حاجة إلى ضخ فوري ومباشر للأموال، نظرا للوقت الذي يستغرقه في شراء المساعدات الغذائية وتجهيزها للعراقيين.

وقالت إن إجمالي المساعدات التي حصل عليها البرنامج، لتمويل المحتاجين بالعراق، من السعودية بلغت حتى الآن نحو 148.9 مليون دولار.

ويقدم البرنامج كل عام مساعدات غذائية إلى أكثر من 90 مليون شخص في أكثر من 70 بلداً حول العالم.

ويعمل حوالي 12 ألف شخص لصالح البرنامج، معظمهم في المناطق النائية التي تخدم بشكل مباشر الفقراء الجوعى.