إصابة أمريكييْن في تحطم طائرة صغيرة بالرياض

إصابة أمريكييْن في تحطم طائرة صغيرة بالرياض

القاهرة – نفت وزارة الطيران المدني المصري، اليوم الأربعاء، تحطم طائرة صغيرة مصرية بمطار الملك خالد الدولي بالعاصمة السعودية الرياض.

وقالت الوزارة، في بيان لها، إنّ “الطائرة الصغيرة التي هبطت خارج ممر مطار الملك خالد هي طائرة غير مسجلة بجمهورية مصر العربية”.

وأوضحت أنّ “الطائرة، التي أُعلن تحطمها، أمريكية كانت في رحلة من اليونان إلى الرياض وقد توقفت بمطار الغردقة للتزود بالوقود قبل أن تواصل رحلتها إلى الرياض، ولا يوجد على متن هذه الطائرة أي مواطنين مصريين”.

في السياق نفسه، قال مسؤول سعودي إنّ أمريكيين اثنين أصيبا في تحطم طائرة خاصة قادمة من مطار الغردقة بمصر قبل هبوطها في مطار الملك خالد، مساء اليوم الأربعاء.

ونقل موقع “سبق” الإلكتروني السعودي عن المتحدث الرسمي للهيئة العامة للطيران المدني السعودي، خالد بن عبدالله الخيبري، إن الطائرة الخاصة الصغيرة كانت قادمة من مطار الغردقة الدولي بدولة مصر، وكان مقررا لها الهبوط في مطار الملك خالد الدولي بالرياض، ومواصلة رحلتها إلى ماليزيا.

وبين أن “قائد الطائرة أبلغ المراقبة الجوية بمطار الملك خالد نفاد الوقود، ورغبته في الهبوط”.

وأشار إلى أنه “قبل الوصول للمطار بنحو ميلين، هبطت الطائرة اضطراريا، وأدى ارتطامها بالأرض إلى إصابة قائدها ومرافقه اللذين يحملان الجنسية الأمريكية، وباشرت الفرق على الفور بخدمات الإنقاذ والإسعاف، وتم نقل المصابين للمستشفى”، دون أن يوضح طبيعة الإصابتين.

وبين الخيبري أن مكتب التحقيقات في حوادث الطيران بالهيئة باشر التحقيق في الحادثة.

كانت جريدة “الرياض” السعودية ذكرت في موقعها الإلكتروني في وقت سابق إصابة شخصين في تحطم طائرة مصرية خاصة قبل هبوطها في مطار الملك خالد.

وقالت الجريدة إنّ الطائرة تحطمت “قبل المدرج بميل واحد”، مشيرة إلى أن الحادث نتج عنه إصابة راكبين بإصابات خفيفة دون وقوع وفيات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع