ليدي غاغا تكتشف تعرضها للاغتصاب أثناء المراهقة

ليدي غاغا تكتشف تعرضها للاغتصاب أثناء المراهقة

قالت نجمة البوب الشهيرة ليدي غاغا إنها تعرضت للاغتصاب في عمر الـ19 على يد رجل يكبرها بـ20 عامًا.

وكشفت غاغا عن هذه التجربة للمرة الأولى خلال لقاء على راديو US مع عضو لجنة تحكيم برنامج اكتشاف المواهب هاورد ستيرن.

وقالت غاغا: “لقد فكرت في العديد من الأشياء المرعبة، إلا أنني يمكنني الضحك الآن لأنني خضعت للعديد من العلاجات النفسية والبدنية والعاطفية لتضميد جراح سنين، وقد كانت الموسيقى أفضل دواء لي”.

وأضافت: “كان عمري في حينها 19 سنة، كنت أذهب لمدرسة كاثوليكية، عندها حدثت لي كل تلك الأشياء الغريبة، قلت لنفسي هل هذه هي طريقة الكبار؟ لقد كنت ساذجة، هذا يحدث كل يوم، وهذا أمر مخيف ومحزن. ولقد أثر ذلك في نفسي لأربع أو خمس سنوات بعد ذلك”.

وتابعت: “لقد جرحني ذلك بشدة. كنت مصابة بصدمة كبيرة، لكنني قررت الاستمرار للخروج من تلك الأزمة”.

وسألها المذيع الشهير، ما إذا كانت قد واجهت مغتصبها، فأجابت قائلة: “لا أعرف كيف أتصرف حيال ذلك، أعتقد أن هذا يرعبني، إنه يصيبني بالشلل، فقد رأيته ذات مرة في متجر، وأصابني الشلل من شدة الخوف”.