منذر رياحنة “طبيب نفسي” في “أنا عشقت”

منذر رياحنة “طبيب نفسي” في “أنا عشقت”

عمان- أوشك الممثل منذر رياحنة على الانتهاء من تصوير مشاهده ضمن أحداث مسلسل “أنا عشقت”، تأليف هشام هلال وإخراج مريم الأحمدي، بطولة أمير كرارة وأحمد زاهر ونجلاء بدر.

ويظهر رياحنة في المسلسل بدور طبيب نفسي يتمتع بالطيبة في التعامل مع المرضى، حيث يقابل فتاة تعاني من الاكتئاب بعد سفر حبيبها إلى الخارج، ويحاول بشتى الطرق إخراجها من أزمتها النفسية، إلا أنها تقع في غرامه ويقرّرا الزواج، ولكن تحدث مفاجأة تتمثل في عودة حبيبها الأول من الخارج، وتتوالى الأحداث بشكل مشوّق.

وأكد رياحنة أنه وافق على المشاركة في العمل للابتعاد عن أدوار العنف التي اشتهر بها في مصر، حيث يحاول التنوّع في أعماله حتى لا يملّ الجمهور من مشاهدته على الشاشة، وتمنى أن ينال دوره في “أنا عشقت” إعجاب الجمهور.

وأوضح أنه استعد لشخصية الطبيب النفسي من خلال استشارة العديد من أصدقائه في الطب النفسي، لاسيما من خلال مقابلة المريض ومعرفة الأسئلة التي يتم توجيهها، وكيفية تدوين الملاحظات، وأكد أنه بذل جهداً فنياً حتى تخرج الشخصية بالشكل الذي يرضيه، وقال: “أنتظر ردود فعل الجمهور على الدور فور عرض المسلسل مارس المقبل”.

وحول خروج المسلسل من السباق الرمضاني المقبل، أوضح أن “أنا عشقت” كان مُقرراً له العرض في موسم رمضان الماضي، ولكن تم وقف التصوير بسبب ظروف إنتاجية، بعدها قرّرت الشركة عرض العمل خارج أي خريطة رمضانية.

من جهة ثانية يستعد رياحنة لتصوير مشاهده في الفيلم الأردني الكندي “سجين الحرية”، للمخرجة ساندرا قعوار، والذي يدور في إطار سياسي حول ما تمر به المنطقة من تداعيات سياسية منذ بداية الربيع العربي.

وأوضح أنه العربي الوحيد ضمن أحداث الفيلم، ورفض الحديث عن الشخصية التي سيطلّ من خلالها على الجمهور، لكنه أكد أن العمل سيكون مفاجأة من ناحية التصوير والمعالجة الدرامية وطريقة التناول.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع