وفاة إمام مسجد على “طريق الموت” تغضب السعوديين

وفاة إمام مسجد على “طريق الموت” تغضب السعوديين

تسببت وفاة إمام مسجد في السعودية على أحد الطرق السريعة في المملكة، بموجة غضب واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تداول تغريدة سابقة له يحذر فيها من خطورة الطريق، وينتقد تهاون المسؤولين عنه.

وكان الشاب سلطان العمراني، وهو إمام مسجد بمحافظة حقل التابعة لمنطقة تبوك، قد لقي مصرعه مساء السبت، في حادث مرور على طريق “علقان – حقل”، رغم تحذيرة السابق من خطورة هذا الطريق.

ولقيت وفاة العمراني، تفاعلاً لافتاً بين المغردين السعوديين على موقع “تويتر” بعد تداول تغريدته السابقة التي قال فيها: “طريق الموت تبوك – حقل، لا حياة لمن تنادي، كم من أشخاص تتقطع قلوبهم على من فقدوا، وكله بسبب هذا الطريق الذي أُهمل من قِبل المسؤولين.. لنا الله”.

ووجه المغردون انتقادات لاذعة للمسؤولين عن الطريق بسبب الحوادث التي تقع فيه، فيما أشار عدد منهم إلى حوادث المرور بشكل عام في المملكة التي تصنف كواحدة من أعلى بلدان العالم تسجيلاً للوفيات بسبب حوادث المرور.

وعلى الهاشتاغ “طريق الموت تبوك حقل” وهاشتاغ آخر تحت اسم “سلطان العمراني” كتب المغردون السعوديون الكثير من النقد للإهمال الحكومي في معالجة واحدة من مشاكل أكبر بلد مصدر للنفط في العالم.

وعلق مغرد غاضب قائلاً “لعنَ اللهُ وزيراً مهملاً ، لا يراعي الله في ما يصنعُ.. فوقَ مالِ الناسِ نامتْ عينهُ .. وعيونُ الناسِ نامتْ تدمعُ .. !”.

وقال مغرد آخر يدعى “: “FAISAL”حسبي الله على كل شخص مسؤول وغير مبال بهالطرق وغيرها اللي تسبب بوفيات أبرياء طبعا مقدر ومكتوب .. لكن الإهمال السبب”.

والهاشتاغ “طريق الموت تبوك حقل” قديم، يعود للتفاعل من جديد بين المغردين مع كل حادث يقع فيه، ليثير مزيداً من الاستياء لعدم الاهتمام به رغم إثارة وسائل الإعلام المحلية باستمرار لخطورته.