مفتي السعودية يحذر من حرب إلكترونية تستهدف الشباب – إرم نيوز‬‎

مفتي السعودية يحذر من حرب إلكترونية تستهدف الشباب

مفتي السعودية يحذر من حرب إلكترونية تستهدف الشباب

الرياض- حذر مفتي عام السعودية، الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ، مما وصفها بـ“الحرب الإلكترونية التي تستهدف الشباب“.

جاء ذلك خلال حضوره افتتاح فعاليات ملتقى ”الإرهاب الإلكتروني: خطره وطرق مكافحته“، الذي نظمته جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، الثلاثاء.

وحذر آل الشيخ من أن هذه المواقع ”تدس السم بين صفوف المسلمين من خلال استغلالها لكل ما فيه الضرر والفساد للأمة الإسلامية“.

ودعا الشباب والشابات إلى ”الحذر من الطرق والأساليب التي يتبعها أصحاب المواقع الإلكترونية المشبوهة للتغرير بهم والتضليل عليهم“.

وقال إن ”كثيراً من شباب المسلمين هلكوا بسبب هذه المواقع التي في ظاهرها تدعوا إلى الخير وفي باطنها تدعوا إلى الضلال ونشر العداوة والبغضاء بين أبناء الأمة الإسلامية“.

وسبق أن أعلنت وزارة الداخلية السعودية اعتقال خلايا ”إرهابية“ قالت إنها رُصدت من خلال أنشطة ”مشبوهة“ لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز، أصدر في 3 شباط/ فبراير الماضي، أمرا ملكيا يقضي بمعاقبة كل من شارك في أعمال قتالية خارج المملكة بأي صورة كانت، أو انتمى لتيارات أو جماعات دينية أو الفكرية المتطرفة أو المصنفة كمنظمات إرهابية داخلياً أو إقليمياً أو دولياً، بالسجن مدة لا تقل عن ثلاثة أعوام، ولا تزيد على 20 عاما.

وقضى الأمر بتغليظ عقوبة تلك الجرائم إذا كان مرتكبها ”عسكريا“ لتكون العقوبة السجن مدة لا تقل عن خمسة أعوام، ولا تزيد عن 30 عاما.

وعلى صعيد متصل، صرح مصدر مسؤول في وزارة المالية السعودية لوكالة الأنباء الرسمية في البلاد، بأن حساب الوزارة في ”تويتر“ تعرض للاختراق الثلاثاء.

وبين أن ذلك ”يحدث نتيجة لتبعات التقنية الحديثة التي تمكن بعض ضعاف النفوس من اختراق حسابات الغير دون مراعاة للأخلاقيات المتبعة في ذلك“.

وأشار إلى أن الوزارة استعادت الحساب، كما قامت باتخاذ الإجراءات النظامية اللازمة التي تكفل حقها القانوني وعدم حدوث ذلك مستقبلا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com