أمريكية تعاقب ابنتها بالنفي إلى روسيا

أمريكية تعاقب ابنتها بالنفي إلى روسيا

قامت أم أمريكية بنفي ابنتها المراهقة إلى منطقة سيبيريا في روسيا، عقابا على خروجها من المنزل دون إذنها.

و أكد موقع ”أودتي سنترال“ الأمريكي، إن المراهقة صوفيا بيتروفا، غادرت المنزل دون إذن أمها منذ 3 سنوات، ما دفع أمها وزوجها، إلى إخبار صوفيا أنهما سيرسلانها في إجازة 3 أسابيع، تقضيها مع والدها الحقيقي في روسيا.

واكتشفت صوفيا حين وصلت إلى روسيا أن والدتها قد خدعتها، بعد أن قالت لها إنها معاقبة وعليها أن تعيش مع والدها حتى ينضبط سلوكها، وبعد ذلك يمكن للأم أن تسمح لها بالعودة.

وقال الموقع: ”إن صوفيا مولودة في سيبريا بروسيا لأب روسي وأم أمريكية، وتحمل جواز سفر روسي، ولهذا لن تستطيع العودة دون إذن أمها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com