غراب يهاجم إماراتيا منذ عام لاعتقاده أنه قتل فرخه

غراب يهاجم إماراتيا منذ عام لاعتقاده أنه قتل فرخه

نشر تلفزيون دبي مقطع فيديو لتقرير حول قصة مواطن إماراتي يتعرض بشكل يومي لهجمات شرسة من غراب يريد الثأر لصغيره، ليحصد أكثر من 100 ألف مشاهدة خلال يوم واحد من بثه على ”يوتيوب“.

ويروي الإعلامي محمد الخطيب في تقريره، قصة الموظف الإماراتي في مركز القوز الصحي في دبي الذي تحولت حياته لجحيم منذ ما يقارب العام، بسبب غراب يتعمد مهاجمته قاصدًا إيذاءه بشكل يومي دون بقية زملائه، لاعتقاده أن المواطن الإماراتي قتل صغيره.

ويقول الرجل الإماراتي إسماعيل المعصم الذي يتعرض لهجوم الغراب بشكل يومي: ”في أحد الأيام وجدت فرخ غراب أسفل شجرة قرب مقر عملي، فقطعت له ريشه كي أقوم برعايته في منزلي؛ إلا أنني سرعان ما أعدته إلى الشجرة بعدما وجدته مكتئبًا يمتنع عن الأكل والشرب، وفي اليوم التالي عدت إلى المكان فوجدته قد فارق الحياة“.

ويبدو أن أم الغراب شاهدت ”إسماعيل“ وهو ينتف ريش صغيرها، ويأخذه منها قبل أن تراه ميتًا في الموقع ذاته، الأمر الذي أشعل في داخلها نار الحقد عليه، فقررت الثأر عبر محاصرته ومُهاجمته أينما ذهب، ولخوفها من أن يقوم بقتل فرخها الجديد المقيم على الشجرة القريبة من مكان عمله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com