جولة داخل مقبرة الملكة ”نفرتاري“ بفضل الواقع الافتراضي (فيديو)

جولة داخل مقبرة الملكة ”نفرتاري“ بفضل الواقع الافتراضي (فيديو)

المصدر: ساندي حكيم - إرم نيوز

أتاح التقدم التكنولوجي الهائل اليوم الاستمتاع بجولة في مقبرة الملكة المصرية ”نفرتاري“، التي تعود إلى 3 آلاف عام، من خلال تقنية الواقع الافتراضي في منزلك.

تعد مقبرة الملكة ”نفرتاري“ زوجة الملك ”رمسيس الثاني“، من أجمل المقابر في وادي الملكات في مصر، ويقول الخبراء إن ”الملكة كانت مثقفة وموقرة وقدمت مساهمات دبلوماسية وإستراتيجية كبيرة آنذاك“.

وبحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، أُطلقت أخيرًا التجربة الجديدة على منصة ”ستيم ستور“ و“فايف بورت“، والتي تجمع بين المسح الضوئي ثلاثي الأبعاد والمسح التصويري لمشاهدة المقبرة بتفاصيل غير مسبوقة.

تعاونت شركة ”كيرياستي ستريم“ مع فريق ”إكسبيريوس في آر“ لتوثيق المقبرة العتيقة، وقد أوضح الخبراء أن المسح التصويري يتطلب آلاف الصور والمسح الضوئي لإنشاء نماذج ثلاثية الأبعاد أكثر واقعية.

وباستخدام هذه التقنية، تمكن الخبراء من توثيق الأعمال الفنية المحفوظة بشكل جيد في جميع أنحاء المقبرة، والتي أصبحت تُعرف باسم ”the Sistine Chapel of Ancient Egypt ”.

يحمل فيلم الواقع الافتراضي الجديد اسم ”نفرتاري: رحلة إلى الخلود“، ويمكنك مشاهدته من خلال ارتداء نظارة ”إتش تي سي فايف“.

وأوضح الخبراء، أن التقنية تمنحك رؤية نقية للمقبرة، كما كشفوا استخدام بعض التقنيات والبرامج المتقدمة التي تسمح لهم بتخطي حدود ما يمكن تحقيقه بصريًا.

على الرغم من ترميم المقبرة من قِبل معهد ”جيتي“ والمجلس الأعلى المصري للآثار في 1986-1992، إلا أنها عُرضة للتلف من البكتيريا والفطريات، كما أن المقابر معرضة دائمًا لخطر الزلازل والكوارث الطبيعية الأخرى في صحراء الأقصر وقد قال عالم الآثار زاهي حواس: ”ستساهم هذه الجولة الافتراضية في إنقاذ المقبرة“.

وعن هذه التجربة الفريدة، كتب الفريق المسؤول عن المشروع على فيس بوك: ”بفضل هذا المشروع، وبغض النظر عن الحالة الواقعية للمقبرة، سيكون لدينا دائمًا نسخة يمكن استكشافها بالكامل ويمكننا تقديمها للأجيال القادمة، وهذا ما يجعلنا فخورين للغاية بهذا المشروع“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com